الشبكة العربية

الخميس 02 أبريل 2020م - 09 شعبان 1441 هـ
الشبكة العربية

هل تقبل ممارسة الجنس مع المغاربة؟ سؤال إيطالي يهدد بأزمة دبلوماسية

images

سادت حالة من الغضب داخل السفارة المغربية في إيطالية، بسبب سؤال للطلاب من أجل القبول في مدرسة ثانوية يتعلق بقبولهم ممارسة الجنس مع المغاربة، كما احتوت على أسئلة عنصرية أخرى.
وعبرت سفارة المغرب في إيطاليا، عن رفضها الشديد لاستبيان طرحته إحدى مؤسسات التعليم الثانوي في مدينة بيرغامي (شمال إيطاليا) على الطلبة، يتضمن تأكيدات وصورا نمطية مغرضة عن المواطنين المغاربة المقيمين في إيطاليا.
وقالت السفارة المغربية، في بيان لها، اليوم الأربعاء، إنها ":علمت باستغراب المبادرة المؤسفة، المتمثلة في الاستبيان الذي طرحته مؤسسة التعليم الثانوي (أندريا فانتوني دي كلوزوني) في مدينة بيرغامي على الطلبة”، وتعبر عن “رفضها الشديد لهذا الفعل الغريب عن المجتمع الإيطالي الذي تشكل قيم التسامح والعيش المشترك مبادئه الأساسية”.
وجاء في البيان أن سفارة المملكة المغربية “على يقين بأن السلطات الإيطالية المختصة لن تتسامح مع عمل من هذا القبيل ولن تتوانى عن القيام بالرد المناسب”.
وكانت صحف محلية قد كشفت أن أسئلة عنصرية طرحت على الطلبة من أجل “قبول ولوجهم” إلى الثانوية، وقد تمحورت حول المغرب والمغاربة.
وأضاف ذات المصدر أن مسؤولي الثانوية سألوا الطلبة إن كانوا سيقبلون بممارسة الجنس مع المغاربة؟، وأيضا إذا كانوا يوافقون على مقولة أن المغاربة ينحدرون من شعوب مهارتهم ضعيفة؟، إضافة هل توافق أن النهج الإجرامي للمغاربة يرجع لاختلافهم الثقافي؟.
هذا وقد كشفت هذه الممارسة العنصرية، فتاة تبلغ من العمر 15 سنة، عادت إلى منزل والديها ومعها نسخة من ورقة تتضمن هذه الأسئلة وأطلعتهما على مضمونها.
 

إقرأ ايضا