الشبكة العربية

الخميس 05 ديسمبر 2019م - 08 ربيع الثاني 1441 هـ
الشبكة العربية

موقع عبري: "الجهاد يريد تدمير غزة رغم مساع مصر والأمم المتحدة"

الجهاد   فلسطين   غزة

تحت عنوان "الجهاد الإسلامي يحاول تدمير غزة" قال موقع "نيوز وان" العبري إنه "في الوقت الذي تعمل فيه دول المنطقة على تحقيق الاستقرار بالقطاع وتركز إسرائيل على الجبهة الشمالية ، تسعى منظمة الجهاد الإرهابية إلى تدمير القطاع".

وأوضح الموقع العبري "حركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية تحاول إثارة العنف في غزة ، من خلال إطلاق الصواريخ على منطقة (سديروت) منذ حوالي أسبوع ونصف، كما أنها مسؤولة عن إطلاق النار على المدنيين مساء الجمعة الماضية".

ولفت "لا تزال حماس هي القوة الحاكمة في غزة ، لكن الجهاد الإسلامي في الأشهر الأخيرة تتحدى سلطتها، في وقت تملك فيه المنظمة الإرهابية القدرة على تقويض الوضع الأمني من خلال إطلاق الصواريخ محاولة إظهار نفسها في صورة المقاوم الوحيد ضد إسرائيل وتشويه  صورة حماس".

 وأوضح "الأمر يأتي وسط مخاوف حماس من حدوث تمرد جماعي لسكان غزة ضدها ، بعد فقدان الثقة في قدرة النظام على الخروج من المأزق والأزمة الاقتصاديين بتشجيع من  الاضطرابات في لبنان والعراق؛ ونتيجة لذلك ، لا تزال حماس تنتظر نتائج اتصالاتها مع مصر والأمم المتحدة ، بهدف منع الانهيار الاقتصادي في القطاع".

من ناحية أخرى -واصل الموقع العبري- لا يشغل الجهاد الإسلامي  مخاوف تمرد المواطنين ويظهر استعدادا متزايدا لاستخدام ترسانته الصاروخية الكبيرة   وجنوده الذين يصلون إلى 15000 ناشط مسلح".

 

وقال "إسرائيل ليست الدولة الوحيدة في المنطقة المهتمة بالاستقرار في غزة؛ فقد حاولت مصر ، وكذلك دول أوروبا والولايات المتحدة ، تخفيف التوتر في القطاع وتحسين الوضع الإنساني هناك".

وختم " الحكومة الإسرائيلية تحاول إبقاء الوضع في غزة هادئا ، في ظل وجود تهديد أكبر وأكثر خطورة  بالقطاع الشمالي ، حيث تحاول طهران وحزب الله بناء قدرات هجومية جديدة ويتم توسيع القواعد الإيرانية في سوريا".

ولفت "إسرائيل تعمل باستمرار على إحباط هذين الهدفين ، لذا فهي تركز جهودها على قطاعي سوريا ولبنان وليس غزة؛  لكن إذا كان الجهاد الإسلامي مصمما على إشعال الأمور ، فقد يؤدي انهيار المعادلة قريبًا إلى حرب أخرى في القطاع".

 
 

إقرأ ايضا