الشبكة العربية

الثلاثاء 24 نوفمبر 2020م - 09 ربيع الثاني 1442 هـ
الشبكة العربية

مفاجأة مثيرة.. تفاصيل تورط "الموساد" في استهداف متجر يهودي بباريس


كشفت تقارير صحفية عن ضلوع عميل لجهاز الاستخبارات الإسرائيلي (الموساد) في الهجوم الذي استهدف محلات هايبر كاشير (متجر يهودي في باريس) بالتزامن مع الهجوم على مقر مجلة "شارلي إيبدو" قبل خمس سنوات.

ووفق ما نقل موقع " بانامزا" عن صحف بلجيكية، فقد اعترف المتهم  إيبامينونداس تساتسيس، الذي يحمل الجنسية اليونانية والإسرائيلية، بأنه عميل للموساد، وأنه هرب الأسلحة من بلجيكا للمتهم اميدي كوليبالي الذي هاجم المتجر

وقال الموقع إن الصحافة الفرنسية أخفت الكشف عن دور العميل الإسرائيلي، الذي ظهر اسمه الأول كـ (يوناني) لأول مرة في فبراير 2015 على موقع الأخبار البلجيكي (Sudinfo) ثم بعد أربعة أشهر في صحيفة "ليبراسيون" الفرنسية.

وذكر أن الأمر استغرق ما يقرب من خمس سنوات حتى تمكن الصحفي البلجيكي (بنيامين سمين) من اكتشاف جنسيته ومهنته الحقيقية، والقيام بما أسماها "عميلة مزدوجة لدولة إسرائيل" { https://www.rtl.be/…/attentat-de-charlie-hebdo-5-ans }.

وأشار إلى أنه "يُشتبه في أن الرجل لعب دورًا رئيسيًا (بين بلجيكا وفرنسا) في نقل الأسلحة التي حصل عليها أميدي كوليبالي، المشتبه في كونه إرهابيًا للهجوم على هايبر كاشير.
{ https: // fr. wikipedia.org/wiki/Amedy_Coulibaly }.

وقال الموقع إن هذا الشخص - الذي اختفى في اليوم التالي للهجوم - لم تتصل به السلطات البلجيكية أو اليونانية أو الإسرائيلية، أو المدعي العام آنذاك فرانسوا مولينز، واصفًا المتهم بأنه وثيق الصلة بالشبكات الصهيونية { https://twitter.com/Panamza/status/1169254067895513088 }.

وذكر أن ابن أخته أناستاسيوس - الذي وجهت إليه الاتهامات لأول مرة - استفاد بشكل غريب في أبريل 2019 من تعليق العقوبة، وفقًا لصحيفة يومية محلية. 
{ https: //www.dhnet. يكون / ... / tribunal-deux-carolos-had… ؛ https://www.lameuse.be/…/charleroi-ils-avait-rachete }.

وبحسب موقع "بانامزا"، فإنه كشف عن بيع "هايبر كاشير" قبل يوم من الهجوم والرقابة الإعلامية - التي لا تزال مستمرة - لصور كوليبالي ، الملتقطة والتي تجمعه مع عميل الموساد المزعوم { https://www.panamza.com/090120-hypercacher - رقابة على الفيديو / }.


وفي منتصف شهر سبتمبر، كشف المصدر ذاته عن الاسم العائلي الكامل العائلي للشخص الذي كان يلقب بـ"اليونانية" باسم "إيبامينونداس تساتسيس".

وذكر أنه يوم الاثنين الماضي تم استدعاؤه من قبل العدالة، واستجوابه بشأن القضية من قبل رئيس المحكمة التي تباشر القضية.

وبحسب المصدر فإن أحد المتهمين (متين كاراسولار، مقرب من كوليبالي) قال إن تساتسيس وهو "عميل للموساد" (متورط أيضًا في الوفاة المشبوهة للزعيم الفلسطيني الراحل ياسر عرفات).

وفي سبتمبر الماضي، انطلقت محاكمة 14 متهمين بالتورط في اعتداءات يناير 2015 في باريس والتي خلفت 17 قتيلاً، بينهم تقريبا كل طاقم تحرير صحيفة "شارلي إبدو" الساخرة وثلاثة عناصر شرطة وأربعة زبائن متجر يهودي. ومن المقرر أن تستمر المحاكمة حتى 10 نوفمبر. 
 

إقرأ ايضا