الشبكة العربية

الأحد 22 سبتمبر 2019م - 23 محرم 1441 هـ
الشبكة العربية

مصر وإسرائيل تتهربان من الإجابة: ما مصير 35 ألف غزاوي؟

غزة    مسيرات
قال موقع "ماكو" الإخباري العبري إن "تقارير إعلامية  تحدثت مؤخرا عن تشجيع إسرائيل لهجرة 35 ألف فلسطيني من قطاع غزة، لكن بعد التوجه للمسؤولين الإسرائيليين والمصريين، تهربوا من الإجابة على التساؤلات بشأن هذا الأمر".  

وأوضح"يوم الاثنين الماضي، تحدثت تقارير إعلامية عن تشجيع تل أبيب لهجرة الآلاف من مواطني غزة، إلا أنه اتضح أنه لا يوجد مسؤول أو جهة رسمية إسرائيلة أو مصرية قد تبنت موقف مثل ذلك، ونفى منسق العمليات الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية علمه بمعلومات من هذا النوع وأن غالبية عمليات السفر من القطاع هي لمصر عبر معبر رفح".   

وتابع الموقع العبري"السؤال الذي يطرح نفسه، لماذا تشجع تل أبيب الهجرة من غزة؟، وما جدوى خطة الخروج الطوعي للغزاوية من القطاع؟، التقارير تتحدث عن خروج 35 ألف فلسطيني العام الماضي فقط، ومن المثير للاهتمام معرفة أين هاجر هؤلاء الفلسطينيون وما هي مصائرهم".

وواصل الموقع العبري "بعد التوجه لمكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي والمنسق الحكومي في الأراضي المحتلة وممثلي مصر والدبلوماسيين بسفارة القاهرة، رفض كل هؤلاء تحمل المسؤولية عن البيانات الواردة في التقارير، ولم يعطوا أي إجابات بشأن ما أوردته من معلومات".

وأوضح "عندما طلبنا البيانات الكاملة من مكتب رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ، قيل لنا (لا توجد بيانات لدينا) وطبلوا منا التوجه إلى منسق الأنشطة الحكومية في الأراضي المحتلة، والذي قام بدوره بإعطائنا نفس الإجابة (لا أعرف من أين جاء هذا الرقم) في إشارة إلى الـ35 ألف غزاوي؛ مؤكدا أن (جميع عمليات السفر خارج القطاع تكون وجهتها في الغالب مصر وعن طريق معبر رفح الحدودي)".

وحتم "نظرا لأن العديد من الفلسطينيين يغادرون قطاع غزة عبر معبر رفح ، حاولنا التحقق من السفارة المصرية في إسرائيل، والتي أجاب العاملون فيها على مراسلي موقعنا قائلين (السفارة المصرية في إسرائيل ليس لديها أي معلومات بهذا الشأن)". 
 

إقرأ ايضا