الشبكة العربية

الإثنين 13 يوليه 2020م - 22 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

محافظات سعودية لم يدخلها«كورونا».. ما السر؟

640

أعلنت وزارة الصحة السعودية، أمس السبت، عن تسجيل 382 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا، وهو ما يعد أعلى معدل يومي تسجله السعودية، والذي تبعه قرار الملك سلمان بمد الحظر الشامل في المملكة "إلى أجل غير مسمى".
ورغم انتشار الوباء في المملكة إلا أن هناك محافظات لم يدخلها حتى الآن الفيروس القاتل، وبقيت نظيفة منه ولم تسجل أي إصابات، ما جعل النشطاء يتساءلون على مواقع التواصل الاجتماعي، عن سر عدم وصول "كورونا" إلى هذه المناطق.
وأوضحت وزارة الصحة السعودية في إحصائية لها، أن  10 محافظات بمنطقة مكة المكرمة، خلت من فيروس كورونا المستجد، هم محافظات: الليث، والعرضيات، والمويه، وتربة، والخرمة، والكامل، والجموم، ورابغ، وبحرة، ورنية؛ إذ لم تسجَّل أي حالة إصابة بالفيروس فيها حتى اليوم.
وبحسب الإحصائية  سجَّلت كل من محافظات (الطائف وجدة وخليص وميسان) عددًا من الحالات المصابة بالفيروس.
وكشفت هذه الإحصاءات أنه بلغ إجمالي الحالات 581 حالة مصابة في جدة، منها 432 حالة نشطة، وتماثل فيها للشفاء 140 حالة، فيما سجلت 9 حالات وفاة.
وفي الطائف بلغ إجمالي الحالات 42 حالة، منها 38 حالة نشطة، و13 حالة تماثلت للشفاء، وفي القنفذة بلغ إجمالي عدد الحالات ثلاث حالات، منها حالتان لا تزالان نشطتين؛ وتتلقيان الرعاية الطبية، فيما تماثلت حالة واحدة للشفاء.
وفي محافظتَي ميسان وخليص سُجلت حالة لكل منهما لأول مرة منذ بداية انتشار فيروس كورونا الجديد.
أما العاصمة المقدسة فقد بلغ إجمالي الحالات فيها 852 حالة، منها 726 حالة نشطة، و115 حالة تماثلت للشفاء، فيما بلغ إجمالي عدد الوفيات 11 حالة.
وبذلك يكون قد بلغ إجمالي الإصابات في منطقة مكة المكرمة 1480 حالة، منها 1204 حالات نشطة؛ لا تزال تتلقى العلاج. فيما بلغ إجمالي الحالات المتعافية من الفيروس 256 حالة. وسجلت المنطقة 20 وفاة من جراء الفيروس حتى اليوم.
وذكرت آخر إحصائية لوزارة الصحة أن عدد حالات الإصابة بالسعودية بلغ 4033 حالة، منها 3261 حالة نشطة، و720 حالة تماثلت للشفاء، فيما بلغ إجمالي عدد الوفيات 52 حالة وفاة.
 

إقرأ ايضا