الشبكة العربية

الجمعة 24 مايو 2019م - 19 رمضان 1440 هـ
الشبكة العربية

فضيحة اللجان.. السيسي يفوز ويخسر في استفتاء واحد.. كيف حدث؟!!

السيسي
السيسي


حين تطرح وسائل الإعلام استفتاءً حول أي من الموضوعات على الساحة السياسية أو الاقتصادية أو حتى الاجتماعية، فمن الطبيعي أن تتقارب النسب التصويتية للجمهور سواء على موقع التدوين "تويتر" أو موقع التواصل "فيس بوك"، ولكن الغريب أن تأتي نتائج أي من الموقعين معاكسة تمامًا لنتائج الموقع الآخر!!

النائب المعارض بالبرلمان المصري، هيثم الحريري، طرح استفتاءً على صفحته على موقع التواصل "فيس بوك" وحسابه بموقع التدوين "تويتر"، حول رأى الجمهور في  تعديل الدستور، وزيادة مدة الرئاسة.

وبعد خمسة أيام على طرح الاستفتاء، جاءت النتيجة، على صفحته بموقع "فيس بوك"، بتصويت الجماهير مع رفض التعديلات الدستورية المزمعة والتمديد للرئيس عبد الفتاح السيسي، حيث صوت4883 مواطن إجماليًا، منهم نسبة  96% مع رفض تعديل الدستور والتمديد للسيسي، ونسبة 4 % مع التعديل والتمديد للسيسي.

 



وعلى النقيض جاءت نتيجة الاستفتاء على تويتر - الذي تكثر به حسابات وهمية وعمد الموقع مؤخرًا على حذف الملايين من هذه الحسابات- ، حيث شارك 11436 مواطنًا، نسبة 87 % منهم وافقوا على تعديل الدستور والتمديد للسيسي، مقابل 13% رفضوا التعديل والتمديد، وهو ما أرجعه البعض إلى انتشار اللجان الإلكترونية التابعة للنظام لتحويل مسار التصويت إلى ما تتبناه الحكومة أو المؤسسات الأمنية، وهو ما دل عليه نشر عدد من المواقع الداعمة للنظام لنتيجة هذا الاستفتاء – تويتر- في محاولة لإظهار دعم شعبي غير حقيقي لتعديل الدستور وتمديد حكم السيسي.

 

 



فضيحة الإعلام المصري

ونشر موقع "اليوم السابع" خبرًا حول نتيجة الاستفتاء على "تويتر" متجاهلًا نتيجة الاستفتاء على "فيس بوك"، فكتب تحت عنوان :" هيثم الحريرى يطرح استفتاء على تعديل الدستور.. و88% من متابعيه يوافقون"، يقول :" فى مفاجأة لافتة طرح النائب هيثم الحريرى، عضو مجلس النواب، استطلاع رأى عبر صفحته على تويتر، حول رأى متابعيه على تعديل الدستور، وزيادة مدة الرئاسة، وتجاوب متابعو هيثم الحريرى مع الاستطلاع، حيث وافق نحو 88% على تعديل الدستور، وزيادة مدة الرئاسة.

وأردف الموقع ،:" وكشف كثير من الذين أبدوا رأيهم على استطلاع الرأى ووافقوا على تعديل الدستور رغبتهم فى تعديل الدستور، وقال "أبو إبراهيم" معلقا على الاستطلاع: "هنعدل الدستور، والسيسى رئيس مصر مدى الحياة"، بينما قالت أخرى: "نعم ومليون نعم على التعديل".


رابط خبر اليوم السابع:

 

http://cutt.us/GxvSc



موقع "الوطن" هو الآخر لم يتردد في نشر نتيجة الاستفتاء على "تويتر" متجاهلًا نتيجة الاستفتاء على "فيس بوك"، فنشر تحت عنوان ومتن خبر مطابق تمامًا لـ"اليوم السابع" ،:" هيثم الحريري يطرح استفتاء على تعديل الدستور.. و88% من متابعيه يوافقون"، وجاء فيه،:" طرح عضو مجلس النواب هيثم الحريري، استفتاء على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، يطلب فيه رأي متابعيه حول تعديل الدستور، وزيادة مدد الرئاسة.

وأردف الموقع،:" النتيجة كانت صادمة للنائب عن دائرة محرم بك في الإسكندرية، إذ تجاوب متابعيه مع الاستفتاء على عكس رغبته، خاصة وأنه أرفق الاستفتاء بـ"هاشتاج" حمل عنوان "لا لتعديل الدستور"، ووافق نحو 88% على تعديل الدستور، وزيادة مدد الرئاسة، وتفاعل كثير من رواد صفحة النائب البرلماني على الاستفتاء، مبدين موافقتهم على تعديل الدستور، وقال أحدهم: "هنعدل الدستور، والسيسى رئيس مصر مدى الحياة"، بينما قالت أخرى: "نعم ومليون نعم على التعديل"، وأضاف ثالث: "موافق طبعا".

رابط خبر الوطن:

http://cutt.us/iYDXC

 

إقرأ ايضا