الشبكة العربية

الخميس 21 نوفمبر 2019م - 24 ربيع الأول 1441 هـ
الشبكة العربية

عسكري إسرائيلي ينصح منافسي نتنياهو: "ستحتاجان للسيسي كحليف"

السيسي
"الغواصات الألمانية المباعة لمصر لا تشكل تهديدا استراتيجا على دولة إسرائيل، والهجوم على رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو أمر خاطئ ومتعجل"، هكذا صرح  العميد (متقاعد) شاؤول حوريف -نائب قائد سلاح البحرية الإسرائيلية الأسبق- لموقع ماكو العبري، في تعقيبة على الفضيحة التي تلاحق نتنياهو عشية الانتخابات الإسرائيلية المزمع عقدها في التاسع من أبريل المقبل. 
ولفت الموقع العبري "في نهاية الأسبوع الماضي، تسربت معلومات عن محاولة تل أبيب إلغاء صفقة الغواصات التي حصلت عليها القاهرة من برلين، وأن المنظومة الأمنية كانت على علم بتلك الصفقة في عام 2005، كما سربت وثيقة تتعلق بالسفير الإسرائيلي في ألمانيا، تثبت معارضت نتنياهو لبيغ غواصتين للمصريين".
ونقل عن إيهود باراك - رئيس الوزراء ووزير الدفاع الإسرائيلي الأسبق- قوله "هناك صفقتان، الأولى كانت تتعلق بغواصات من النوع الردئ والثانية في 2014 والتي وافق عليها نتنياهو وكانت تتعلق بغواصات من نوع متطور ومتقدم، الحديث هنا يدور حول جريمة جنائية ارتبكها رئيس الوزراء وتستوجب التحقيق معه".
ورد حوريف -قائد سرب الغواصات السابق بنفس السلاح- على تصريحالت باراك" لا يوجد ما يسمى غواصات متقدمة أو متطورة، الغواصات التي بيعت للمصريين قبل حوالي 5 سنوات، هي نفسها بالضبط، وفارق الزمن لا يشكل تغييرا بالمرة". 
وأضاف "الغواصات التي وافق نتنياهو على بيعها للقاهرة ليست تهديدا استراتيجيا على دولتنا، فعليا، لا يوجد شئ اسمه غواصات متقدمة أو غير متقدمة، لقد امتلك المصريون غواصات من نوع (يو 20091400) والتي كان يمكنهم الحصول عليها من اليونان أو البرتغال أو كوريا الجنوبية، بل كان بإمكانهم شرائها من الفرنسيين والحصول على نموذج محسن من تلك القطع البحرية".
ولفت"إذا فكرنا مليا؛ سنجد أن المصريين امتلكوا العام الأخير أسلحة متقدمة من بينها سرب طائرات وحاملة طائرات متقدمة، وقمر صناعي عسكري، وسفينتين حربيتين ومنظومات دفاع جوي، وبعيدا عن الغواصات هم مسلحون بشكل جيد، واقترح أن نبقى دائما أصدقاء لجيراننا الجنوبيين، أي كان الامر".
وختم "يمكننا الافتراض أن الجنرال السيسي لا يحب التصريحات التي يدلي بها بني جانتس وموشي يعالون -رئيس أركان ووزير دفاع إسرائيلي السابقين- عن تورط نتنياهو في بيع الغواصات للقاهرة، وهجومهما على الأخير، وإذا ما شكل الاثنان حكومة بتل أبيب فسيضطرا إلى التعامل مع السيسي ويحتاجونه كحليف، وأنا لا اعتقد أن ما يشنونه من انتقادات ضد نتنياهو والقاهرة يعزز ثقة المصريين بنا، وعلى سبيل المثال، سأسر لكم بسر خطير، تركيا لديها غواصات أكثر تطورا من الموجودة لدى المصريين". 
 

إقرأ ايضا