الشبكة العربية

الأحد 15 ديسمبر 2019م - 18 ربيع الثاني 1441 هـ
الشبكة العربية

توضيح من رئيس وزراء إسبانيا بشأن إهانة «ترامب» له في قمة العشرين

main_image5d17656db4371

قدم رئيس الوزراء الإسباني، بيدرو سانشيز، توضيحا بشأن ما بدا "موقفا محرجا" مع الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، خلال افتتاح قمة العشرين بأوساكا، وسط اليابان، يوم الجمعة.
وبدا الزعيمان وهما يتحدثان إلى بعضهما البعض، في حالة وقوف، لكن ترامب أشار لسانشيز بسبابته، ودعاه إلى الجلوس في مقعدة، وعقب ذلك، اكتفى رئيس الوزراء الإسباني بابتسامة خفيفة.
ورأى معلقون أن ما صدر عن ترامب لم يكن مناسبا، لأنه حث رئيس الوزراء الإسباني، على الجلوس كما لو كان يوجه له أمرا صارما، فيما يتعلق الأمر بزعيمي دولة، يفترض أن يتصرفا بندية وفي إطار بروتوكول دقيق.
لكن سانشيز قال إن ما جرى تداوله في الإعلام لم يكن دقيقا، وأضاف أن ما حصل في اليابان تم فهمه وتأويله، على نحو مغلوط.
وأوضح سانشيز، في تصريح للصحفيين، أن عليه بالأحرى أن يتقدم بالشكر لترامب لأن الرئيس الأميركي أعرب عن إعجابه بإسبانيا وقال إنه من الفخر أن يكون المرء قائدا لذلك البلد الأوروبي.
وذكر مصدر في الحكومة الإسبانية، أن ترامب قال لسانشيز إن لديه مقعدا جيدا، حين كان يشير بسبابته "ولم يكن بصدد توجيه الأمر كأنه يقول له اقعد مكانك"، وذلك حسب وكالة "سبوتنيك الروسية.
وأضاف أن ما حصل كان "مزحة"، وبالتالي، لا صحة لما أثير بشأن إهانة متعمدة، حتى وإن كانت ترامب يثير الجدل في الغالب حين يلتقي نظراءه في المحافل الدولية.
 
 

إقرأ ايضا