الشبكة العربية

الخميس 17 أكتوبر 2019م - 18 صفر 1441 هـ
الشبكة العربية

بلومبيرغ نيوز تكشف عمليات إماراتية لاستهداف قناة الجزيرة

الجزيرة
كشف موقع بلومبيرغ نيوز عن تفاصيل جديدة تقوم بها جماعات لوبي تعمل لصالح الإمارات لاستهداف قناة الجزيرة في الولايات المتحدة.
وبحسب الموقع فإن الإمارات العربية قامت بحملة ضغط هدفها إسكات وعرقلة عمل شبكة الجزيرة الإعلامية في أمريكا، حيث تشمل الحملة على استخدام شركة لوبي لمقابلة عدد من الموظفين في الكونغرس بواشنطن وكذا حملة رقمية منفصلة تقوم على حسابات على التويتر تسيطر عليها الإمارات.
يأتي هذا عقب حصول قناة الجزيرة على ثناء بسبب كشفها عن ممارسات الأنظمة الديكتاتورية.
كما يتابع برامج القناة عشرات الملايين في العالم العربي وعادة ما تعالج موضوعات لا تتجرأ بقية القنوات العربية الأخرى على لمسها، بما في ذلك تغطيات ناقدة للإمارات والسعودية وبقية الأنظمة العربية.
وبحسب التقرير فإن مقابلات وسجلات عامة وتحليل للحسابات التي تم وقفها على التويتر تكشف عن الحملة الإماراتية والتي تجري منذ أكثر من عام وحاولت استهداف الكونغرس والوكالات الفيدرالية والعالم الرقمي.
كما حصلت شركة أكين غام شتراوس هور أند فيلد أل أل بي، وهي أكبر شركة لوبي من ناحية الموارد على 1.9 مليون دولا ر من الإمارات في ستة أشهر حتى يونيه من العام الجاري.
وتهدف حملة اللوبي والتويتر لإقناع المشرعين والجهات المنظمة لعمل المؤسسات الإعلامية في الولايات المتحدة إجبار قناة الجزيرة على التسجيل كوكيل أجنبي مع وزارة العدل الأمريكية وبناء على قانون تسجيل جماعات اللوبي والمصالح التي تخدم الأطراف الأجنبية.
وفي لقاء عقدته شركة أكين غام مع مسؤول في إدارة ترامب قام موظفو الشركة بفتح جهاز كمبيوتر شخصي وقدم شريط فيديو أنتج بطريقة متقنة وأظهر أن الجزيرة تعطي مساحة للجماعات الإرهابية في وقت الذروة. كما أفاد  المسؤول الذي رفض الكشف عن هويته أن الفيديو لا علاقة له بعمله مع الحكومات الأجنبية ووصفه بأنه غريب، بموسيقى تأثيرية درامية وصوت قوي.
 

إقرأ ايضا