الشبكة العربية

الإثنين 10 أغسطس 2020م - 20 ذو الحجة 1441 هـ
الشبكة العربية

بلومبيرغ: القبائل تمردت على حفتر وانضمت لـ"السراج" وواشنطن لم تعترض على الدعم التركي

حفتر   السراج
قال موقع بلومبيرغ إن هزيمة الجنرال الليبي المنشق خليفة حفتر، أمام قوات الحكومة الشرعية "الوفاق"، أدت بعدد من القبائل والفصائل المسلحة لتغيير مواقعها ودعم رئيس الوزراء فائز السراج.

وقال الموقع إن الولايات المتحدة الأمريكية، لم تعترض على التدخل العسكري التركي في ليبيا والتي لو كانت نتائجه مرضية للرئيس التركي أردوغان، فستؤدي إلى ضربة لروسيا وطموحاتها في هذا البلد الغني بالنفط.

وأدى الدعم اللوجستي التركي لحكومة الوفاق، لحرف مسار الحرب لصالح "طرابلس" وانهيار قوات حفتر وهروبها نحو الشرق.

وأشار الموقع إلى أن سياسة الولايات المتحدة في ليبيا، اتسمت برفع اليد وأرسلت رسائل متناقضة من ناحية دعم حكومة رئيس حكومة الوفاق المعترف بها دوليا فائز السراج حتى بعدما أضعف ترامب موقف واشنطن بمكالمة هاتفية مع الجنرال خليفة حفتر.

ولفت الموقع إلى أن الرئيس أردوغان قال في أعقاب مكالمة هاتفيه بينه وبين ترامب يوم الاثنين إن هناك إمكانية عقد صفقة مع الولايات المتحدة في ليبيا.

ونقل عن مولود تشاوس أغلو قوله إن واشنطن وانقره، يحاولان بحث كل الرؤى المتعلقة في ليبيا.

وأضاف: إن الولايات المتحدة ليست ناشطة في ليبيا بسبب الحادث المأساوي في إشارة إلى اغتيال السفير الأمريكي في بنغازي عام 2012. وقال في مقابلة مع تليفزيون إم تي في إن على الولايات المتحدة والناتو لعب دور ناشط لتحقيق الاستقرار في ليبيا.
 

إقرأ ايضا