الشبكة العربية

الخميس 13 أغسطس 2020م - 23 ذو الحجة 1441 هـ
الشبكة العربية

بدراوي: الصحف المصرية فجعتني بهذه العناوين

بدراوي: الصحف المصرية فجعتني بهذه العناوين
أعرب حسام بدراوي الأمين السابق للحزب الوطني المنحل عن استيائه من عناوين الصحف المصرية عن مقتل المجموعة، التي وصفت بأنها وراء الهجوم الإرهابي الأخير علي حافلة الأقباط بمحافظة المنيا في صعيد مصر.
وأضاف بدراوي علي حسابه علي تويتر : " فجعتني عناوين الصحف "الأمن يثأر لشهداء المنيا: مقتل ١٩ من منفذي الهجوم"..(بعد الحدث بيوم أي بدون تلبس).
وأوضح بدراوي أن الثأر ثقافة مرفوضة في الدولة المدنية الحديثة التي تعمل علي استخلاص الحقيقة من المشتبه فيهم ومحاكمة من خطّط وموّل وساند وسمح بانتشار التطرّف.. وبالثأر بدون محاكمة تختفي الحقيقة.
من جانبه هاجم المحامي والحقوقي جمال عيد تصريحات بدراوي قائلا : "لكنها ثقافة رسخها الحزب الوطني الذي كنت على رأس هرمه خلال حكم مبارك الفاسد، يا صغيري.. هل اكتشفت ذلك حقيقة، أم لأنك بتّ خارج دوائر الحكم.. الله أعلم؟
يذكر أن الكاتب محمد سلماوي المقرب من السلطة كان قد شكك في مبررات قتل المجموعة المكونة من 19 شخصا ، والذين تم تصفيتهم،  عقب الهجوم الإرهابي علي حافلة الأقباط، ، حيث كتب أيضا علي حسابه علي تويتر : "كنت أتمنى أن يقبض أحياء على الـ ١٩ إرهابيا الذين تم قتلهم، وأن يجرى معهم تحقيق دقيق قبل الحكم بإعدامهم حتى نعرف دقائق وتفاصيل ما حدث، ومن ثم نتلافى تكرار هذا الحادث الحزين الذى يتكرر للمرة الثانية فى نفس المكان".
جاء هذا بعدما أعلنته وزارة الداخلية أمس عن مقتل 19 من العناصر الإرهابية المتورطين في الهجوم على أقباط المنيا، وبحوزتهم أسلحة نارية، وكمية من الطلقات، وبعض الأوراق التنظيمية غرب المنيا بالظهير الصحراوي.
وكشفت معلومات قطاع الأمن الوطنى عن تمركز مجموعة من العناصر الإرهابية الهاربة من الملاحقات الأمنية، وهم من عناصر الخلية المنفذة للحادث، بإحدى المناطق الجبلية بالظهير الصحرواى الغربى للمحافظة، واتخاذها مأوى لهم بعيدا عن الرصد الأمنى، وأن الإرهابيين بادروا بإطلاق النيران على قوات الأمن، والتي قامت بالرد عليهم وتصفيتهم.
 

إقرأ ايضا