الشبكة العربية

الإثنين 14 أكتوبر 2019م - 15 صفر 1441 هـ
الشبكة العربية

50 في قائمة الانتظار.. إعلامي مصري: سيتم تنفيذ أحكام الإعدامات


قال إعلامي مقرب من السلطة في مصر، في تعليقه على إعدام 9 شباب أمس بعد إدانتهم باغتيال النائب العام السابق هشام بركات، إن بلاده لا تخشي الانتقادات، وستنفذ أحكامًا أخرى بالإعدام طالما كانت واجبة النفاذ.

وقال الإعلامي أحمد موسى، عبر برنامجه "على مسؤوليتي" على فضائية "صدى البلد" مساء الأربعاء، إن "الدولة المصرية لا تخاف ولن تتراجع عن تطبيق القانون، ولو هناك أحكام تانية (أخرى) بالإعدام واجبة النفاذ ستنفذ فورًا".

وأضاف أنه "لا توجد قوة عالمية تستطيع التدخل في الشأن المصري لإيقاف القصاص" ضد قتلة هشام بركات.

وأكد أن الدولة لن تتراجع في تنفيذ أحكام الإعدام، متابعًا: "لا يمكن أن تنفذ الجماعة الإرهابية عملية إرهابية وهتهرب بيها البلد لن تسمح لأي إرهابي بيقوم بعمل إرهابي والآخر يصرخوا ألحقوه هتلحقوه عشان تاخدوا جثته بس، البلد إيدها مش مرتشعة، الدولة المصرية تطبق أحكام الشرع والقانون والقضاء العادل".

وفي وقت سابق أمس، نفذت وزارة الداخلية المصرية، الإعدام في 9 شباب معارضين صدرت بحقهم أحكام نهائية في واقعة اغتيال بركات صيف 2015.

ومن أبرز من تم تنفيذ الحكم بحقهم الشاب أحمد محمد طه، وهو نجل محمد طه وهدان، عضو مكتب الإرشاد بجماعة الإخوان (أعلى هيئة تنفيذية بالجماعة).

والثلاثاء، ناشدت منظمات حقوقية، بينها العفو الدولية، السلطات المصرية وقف تنفيذ الأحكام حيث أكد أهالي المتهمين أن اعترافات ذويهم تمت تحت التعذيب والإكراه وهو ما تنفيه السلطات وترفض التشكيك في أحكام القضاء.

وتعود أحداث القضية إلى يونيو 2015، إذ قتل بركات، إثر تفجير استهدف موكبه بالقاهرة، فيما نفت آنذاك جماعة "الإخوان" أي علاقة لها بالواقعة.

وبهذا يرتفع عدد المعارضين الذين نُفذ فيهم الإعدام إلى 42 شخصًا، منذ وصول الرئيس عبد الفتاح السيسي للحكم في يونيو 2014.

فيما ينتظر 50 معارضًا آخرين تنفيذ العقوبة ذاتها بعدما صدر بحقهم أحكام نهائية بالإعدام في عدد من القضايا.


 

إقرأ ايضا