الشبكة العربية

الخميس 21 نوفمبر 2019م - 24 ربيع الأول 1441 هـ
الشبكة العربية

واشنطن : نحن من أخرجنا ابن خاشقجي من السعودية

1020182518446775
صلاح جمال خاشقجي
وصل الصحفي صلاح الدين ، نجل الصحفي السعودي الشهير جمال خاشقي ، إلى واشنطن أمس ، بعد أن وافقت السلطات السعودية على رفع حظر السفر عنه بشكل مفاجئ ، بعد حملة إعلامية واسعة النطاق قادتها صحيفة الواشنطن بوست الأمريكية تطالب بالضغط على السعودية لإلغاء قرار حظر السفر على أسرة خاشقجي ، وهو ما تحقق أمس ،ووصل نجل خاشقجي وأسرته إلى الأراضي الأمريكية.
وكشفت الولايات المتحدة إن وزير خارجيتها مايك بومبيو هو من طلب من الجانب السعودي السماح بعودة صلاح، النجل الأكبر للصحفي القتيل جمال خاشقجي، إلى الولايات المتحدة، مبديا ترحيه باستجابة المملكة لهذا الطلب.
وأوضح روبرت بالادينو، المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، أن بومبيو بحث مسألة صلاح خاشقجي، الذي يحمل الجنسيتين السعودية والأمريكية، خلال زيارته الأخيرة للمملكة.
وأوضح المتحدث في تصريحات صحفية، أن بومبيو "طلب من قادة السعودية عودة صلاح خاشقجي إلى الولايات المتحدة".
وأكد بالادينو أن الولايات المتحدة "ترحب" باستجابة السعودية لطلب بومبيو، مضيفا: "نحن سعداء لكون صلاح خاشقجي قادرا على العودة الآن".
وفي وقت سابق اليوم، أفادت منظمة "هيومن رايتس ووتش" الحقوقية بأن صلاح خاشقجي وأسرته غادروا الرياض متوجهين إلى الولايات المتحدة، بعد "رفع حظر السفر عنهم"، بحسب أسوشييتد برس.
والسبت الماضي، أصدرت النيابة العامة السعودية بيانها الأول في قضية "خاشقجي"، الذي تضمن إقرارا بمقتل الرجل داخل قنصلية المملكة في إسطنبول، لكنها قالت إن الأمر حدث جراء "شجار وتشابك بالأيدي"، وأعلنت توقيف 18 شخصا، كلهم سعوديون؛ للتحقيق معهم على ذمة القضية.
وبينما لم يوضح البيان مكان جثمان "خاشقجي"، نقلت وسائل إعلام غربية عن مصادر سعودية أن الجثمان جرى تسليمه لمتعاون محلي.
غير أن تلك الرواية السعودية الرسمية، التي جاءت بعد 18 يوما على وقوع الجريمة، قوبلت بتشكيك واسع من دول غربية ومنظمات حقوقية دولية، وتناقضت مع روايات سعودية غير رسمية، منها إعلان مسؤول بالمملكة، في تصريحات صحفية، أن "فريقا من 15 سعوديا تم إرسالهم للقاء خاشقجي في 2 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري؛ لتخديره وخطفه، قبل أن يقتلوه بالخنق في شجار عندما قاوم".
 

إقرأ ايضا