الشبكة العربية

الخميس 29 أكتوبر 2020م - 12 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

«هربانة من زوجها وليست مختطفة».. تركيا تُكذب السعودية في بيان رسمي

تركيا

نفت ولاية اسطنبول التركية "المزاعم" التي تداولتها وسائل الإعلام السعودية، عن اختطاف سائحة سعودية في تركيا، وأكدت أن السيدة غادرت الفندق الذي كانت تقيم فيه مع زوجها وأسرتها بمحض إرادتها.
ونقلت وكالة أنباء "الأناضول" عن بيان بالخصوص أن "التحقيقات أظهرت أن سائحا يحمل الجنسية السعودية راجع مديرية الأمن بمنطقة فاتح في 15 أغسطس الجاري".
ورُوي أن السائح أبلغ المسؤولين بمديرية الأمن أنه جاء إلى إسطنبول للسياحة مع زوجته وأطفاله الثلاثة، وأن زوجته اختفت يوم 14 أغسطس.
وأكدت ولاية اسطنبول في بيانها أن "التحقيقات الموسعة التي أجرتها مديرية أمن إسطنبول أظهرت أن السيدة غادرت الفندق الذي كانت تقيم فيه مع أسرتها سيرا على الأقدام بملء إرادتها دون أن يجبرها أحد على ذلك".
وقال البيان إن اتصالا جرى مع السيدة المعنية يوم 26 أغسطس، حيث تم إخبارها بوجود بلاغ من طرف أسرتها بشأن اختفائها.
وأشارت ولاية إسطنبول إلى أن السيدة السعودية أدلت بإفادتها للشرطة بحضور موظف تابع للقنصلية السعودية، وهي أكدت أنها تركت أسرتها بإرادتها ولا شكوى لديها ضد أحد، مضيفة أن المرأة غادرت مركز الشرطة في نفس اليوم، وذلك "لعدم وجود ما يمكن أن يشكل جريمة في حالتها".
 

إقرأ ايضا