الشبكة العربية

الخميس 05 ديسمبر 2019م - 08 ربيع الثاني 1441 هـ
الشبكة العربية

ناشط قبطي: هذه هي أزمة الإخوان" و " الأقباط" في مصر

الأقباط والإخوان
استنكر الناشط القبطي كمال سدرة ما يقوم به الأقباط من المطالبة بإطلاق سراح الناشط القبطي " رامي كامل"، دون غيره من معتقلي الرأي.
وكتب سدرة على حسابه في فيسبوك : " صديق محترم نشر بوست لدعم رامي كامل ووضع صورة لرامي وصورة لناشط حقوقي آخر، وطالب بالإفراج عنهم، فكان تعليق بعض الإخوة الأقباط الأفاضل، الحرية لرامي كامل وبس".
وأضاف الناشط القبطي أن الموقف الغريب والمتخلف إنسانياً ده فكرني بجماعة الإخوان المسلمين واللي بيقفوا بس لمناصرة أعضاء تنظيمهم المتطرف، وبرروا لنفس السلطة، بطشها وعنفها وحتي قتلها لباقي الضحايا اللي مش من قبيلتهم، ولا ننسي محمد محمود ومجلس الوزراء وماسبيرو.. التطرّف لا دين له.
كما أشار سدرة أيضا إلى أنه أنه عندما يكتب في انتقاد لأي فئة مجتمعية، النقد بالطبع لا يعني التعميم، لأن التعميم والأحكام المطلقة شئ غير منطقي وغير صحيح وظلم لأفراد وجماعات.
وأكد أنني أثق في فهم المتابعين والأصدقاء أني بحط خطوط تحت بعض الآفات المجتمعية اللي منتشرة في شريحة كبيرة، بهدف إنشاء حالة من نبذ لهذه الآفات وتوضيح أنها خطر يجب معالجته.
وتابع قائلا : حتي في انتقاد تصرفات أخطاء أشخاص، فليس بيننا ملائكة معصومون ولا يخطئون، فممكن أنتقد تصرف لشخصية وده لا يعني بالضرورة انتقاد كامل الشخصية أو تصنيفه، الانتقاد للتصرف اللي -من وجهة نظري- شايفه خطأ، وأن هذا الخطأ يجب توضيح خطره حتي لا تتحول بعض التصرفات الخاطئة إلي قيم ومبادئ مجتمعية، فتنتشر وتتوارث.
واختتم حديثه قائلا : كلنا بنتعلم من بعض، سواء من بوست رأي أو تعليق، وده من أهم ميز الانتماء للبشر، التعلم والتطور عمل مستمر، وليس هناك رأي مطلق الخطأ أو مطلق الصواب.
يذكر أن الناشط القبطي كمال سدرة كان قد طالب الذين يدافعون عن اعتقال " رامي كامل" أن يكون دفاعهم لأجل الحريات واحترام الحقوق، وليس لأنه قبطي.
وكتب سدرة على حسابه في فيسبوك : " أنت مع رامي كامل في نصرته علي الظلم الواقع عليه، يعني ببساطة حقه في الرأي والتعبير كما ورد في الدستور والقانون والمواثيق الدولية".
وتساءل أيضا :  هل أنت مع حماية سلامته الجسدية ضد التعذيب والإهانة والخطف، ومع حقه في محاكمة عادلة بشفافية ونزاهة بتضمن تمثيل لمحامي الدفاع وشفافية التحريات والأدلة، ومعاقبة المتسببين في انتهاك حقوقه الأساسية ده زي اللي قاموا بتعذيبه واللي منع المحامين من الحضور معه علي سبيل المثال.. ولا مع رامي كامل علشان هو قبطي؟
وأضاف: "رامي كامل" وغيره ضحية لانتهاكات منهجية ومنظمة لحقوق الإنسان بغض النظر عن دينه أو عرقه أو لونه.
 
 

إقرأ ايضا