الشبكة العربية

الأربعاء 08 أبريل 2020م - 15 شعبان 1441 هـ
الشبكة العربية

مفكر سعودي: لن تكون هناك فسلطين في حالة رفض صفقة القرن

تركي الحمد

رحب المفكر والكاتب السعودي تركي الحمد بالمباردة التي طرحها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والمعروفة بصفقة القرن يوم الثلاثاء الماضي.

وكتب الحمد في تغريدة له، إن المبادرة الأمريكية الأخيرة لحل القضية الفلسطينية بكل نواقصها وبغض النظر عن دوافع ترامب ونتنياهو هي فرصة أخيرة لإبقاء اسم فلسطين حيا. 

 

وأضاف أن البديل هو ضياع البقية الباقية من فلسطين ولن يكون هناك شئ اسمه قضية فلسطين في حالة الرفض

 

وجاءت التغريدة كالتالي:المبادرة الأميركية الأخيرة لحل القضية الفلسطينية، بكل نواقصها، وبغض النظر عن دوافع ترامب ونتنياهو التي قد تقف وراءها، اقول: بالرغم من كل ذلك، هي الفرصة الأخيرة لإبقاء اسم فلسطين حيا، والبديل هو ضياع البقية الباقية من فلسطين، ولن يكون هناك شيء اسمه قضية فلسطين في حالة الرفض..


وتتصور خطة ترامب حلا قائما على دولتين تعيش بموجبه إسرائيل ودولة فلسطينية جنبا إلى جنب، لكن بشروط صارمة يرفضها الفلسطينيون.

وتمنح الخطة إسرائيل الكثير مما سعت إليه طويلا، بما في ذلك اعتراف الولايات المتحدة بمستوطناتها المقامة بالضفة الغربية وبالسيادة على غور الأردن وبأن القدس هي عاصمة إسرائيل غير القابلة للتقسيم، وتقديم استثمارات بقيمة 50 مليار دولار للدولة الفلسطينية".

 

 

إقرأ ايضا