الشبكة العربية

الخميس 17 أكتوبر 2019م - 18 صفر 1441 هـ
الشبكة العربية

مفتي السعودية يحذر الحجاج من هذا الأمر الخطير

الحج
وجه مفتي عام المملكة العربية السعودية، الشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ، اليوم الجمعة، تحذيرا للحجاج من جعل موسم الحج منبرا لتحقيق غايات غير شرعية، من أهداف سياسية، ومآرب حزبية، ونعرات قومية، وتعصبات مذهبية، وأغراض شخصية، لمخالفة مقاصد شعيرة الحج وغايته الأساسية.

وأضاف رئيس هيئة كبار العلماء، الرئيس العام للبحوث العلمية والإفتاء: "الحذر الحذر من أن يصرف الحاج وجهة حجه إلى وجهة غير شرعية، فيحبط عمله وجهده وماله، والحذر الحذر من أن يقوم الحاج بعمل تخريبي بين الحجاج، أو نشر فوضى أو بلبلة أو خلخلة في صفوفهم، فإن ذلك من الأمور المحرمة شرعا ونظاما، فيجب على الحاج البعد عن كل ذلك بنفسه، ونصيحة الآخرين بذلك، وألا يسمح لغيره أن يقوم بعمل تخريبي بين الحجاج، وأن يكونوا جميعا عونا لرجال الأمن في أداء مهمتهم، وأن يبلغوا الجهات المعنية إن رأى أحد منهم شيئا مما يخلّ بأمن الحجيج وسلامتهم"، بحسب صحيفة "سبق" السعودية.


وتأتي تصريحات "آل الشيخ" تزامنا مع تطوير المملكة العربية السعودية وسائل العناية بالحجاج ومراقبة أمنهم، خلال موسم الحج الذي يقصده ملايين البشر من شتى بقاع العالم.
وذكرت صحيفة الوئام المحلية، اليوم الجمعة 9 أغسطس / آب، أن المروحيات العامودية يمكن وصفها بـ"عيون الأمن"، التي تحلق في سماء الأراضي المقدسة، مشيرة إلى أنها مزودة بأنظمة الرؤية الليلية، والكاميرات الحرارية، وتقنيات الاتصال الحديثة والتجهيزات الطبية والإسعافية، إضافة إلى الأطقم والكوادر ذات التأهيل والتدريب العالي.

ولفتت الصحيفة إلى أن تلك الطائرات تقوم بدورياتها بصفة مستمرة في سماء المناطق المقدسة، حيث لا يتوقف نشاطها على مدار الساعة.

وتقول الصحيفة، إن أزيز المروحيات، لا ينقطع في سماء الحج، مشيرة إلى أنها تبدأ عمل لا ينقطع منذ بداية شهر ذي الحجة، وتستمر على ذلك حتى مغادرة جميع الحجاج وانتهاء موسم الحج.

وأضافت: "استخدام هذه الطائرات غيّر معادلة الخوف من وجود طائرة في السماء، فهي أصبحت بالنسبة للحجاج أيقونة السكينة والاطمئنان".

وتقول الصحيفة: "عندما يرى الحاج طائرة عمودية في سماء المشاعر أو يسمع صوتها، يعرف أن العيون الساهرة على أمنه لا تغمض"، مضيفة: "وجودها في سماء الحج يعني أنها في مهمات مراقبة للحالة الأمنية والحركة المرورية أو أنها تشارك في عملية إخلاء طبي لمريض حاج إلى أرقى المستشفيات المجهزة في كل مكان من المشاعر المقدسة".

وكان رئيس لجنة الحج المركزية، مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة، خالد الفيصل، أشار في مؤتمر صحفي، اليوم الجمعة، إلى أن عدد الحجاج الذين وصلوا إلى الآن أكثر من 2 مليون حاج. مشيرا إلى أنه يوجد أكثر من 350 ألف من العسكريين والمدنيين لخدمة الحجاج، وفق صحيفة "عكاظ".

وأشار الفيصل إلى أن لجنة الحج تجتمع بعد أسبوع واحد من انتهاء الحج لبحث السلبيات والتطوير القادم.

هذا وأوضحت هيئة الجوازات السعودية أن إجمالي أعداد الحجاج الذين خدمتهم السعودية خلال الـ50 عاما الماضية بلغ (95.853.017) حاجا، إذ تجاوز عدد الحجاج حاجز المليوني حاج 19موسما، بحسب وكالة الأنباء السعودية 
 

إقرأ ايضا