الشبكة العربية

الخميس 13 أغسطس 2020م - 23 ذو الحجة 1441 هـ
الشبكة العربية

مفاجأة عن إفشال قرار سيادي بهدم آيا صوفيا.. لن تتخيل السبب

آيا صوفيا
عقب إصدار قرار بتحويل آيا صوفيا لمتحف عام 1934، أعقبه قرار صادم، عن إزالة كل المنارات الخاصة بآيا صوفيا، خوفا من عودتها لمسجد لاحقا.
حساب الصحفي التركي الراحل ذكر مفاجأة عن سبب عدم إتمام هذا القرار، حيث كتب قائلا :" عبقرية الفتى الأرميني سنان،هي من جعلت آيا صوفيا يعود لجامع".
وتساءل:  هل تصدقون أنه في عام 1934 بعد أن أصدر مجلس الوزراء التركي قرار تحويل جامع آيا صوفيا الكبير إلى متحف أصدر قرار آخر بهدم المنارات كي يستحيل إعادته إلى جامع مستقبلا لكن تفاجأ المهندسون الذين عاينوا المبنى قبل الهدم".
وأضاف أن المنارات تقوم بتدعيم نقاط ارتكاز القبة الكبيرة وأن هدم المنارات سيؤدي إلى سقوط القبة أي تهدم كل آيا  صوفيا مرة واحدة فألغى مجلس الوزراء وقتها قرار هدم المنارات.
وكان  المعمار الشهير سنان هو الذي بنى المنارات بطريقة داعمة لتحميل القبة الضخمة لحمايتها من السقوط بفعل الزلازل.
وعلق أحد رواد تويتر قائلا :" إنه الإسلام الذي جمع جميع الأعراق في بوتقة واحدة ولائهم فقط لله ولرسوله والمؤمنين أبدعوا في بناء دولتهم وأطلقت الدولة العلية طاقاتهم فبنوا وأبدعوا وسنان مثله مثل خير الدين وغيرهما كلهم من شعوب أخرى غير الترك ولكن ولائهم لهذا الدين العظيم".
 

إقرأ ايضا