الشبكة العربية

الخميس 19 سبتمبر 2019م - 20 محرم 1441 هـ
الشبكة العربية

مفاجأة: الضابط صاحب فكرة الإطاحة بالبشير تاجر إبل ولم يلتحق بالجيش

البشير
كشفت مجلة فورين بوليسي الأمريكية، عن اسم الضابط السوداني، صاحب فكرة الإطاحة بالرئيس السوداني السابق عمر البشير.
وقالت المجلة أن محمد حمدان “حميدتي” نائب رئيس المجلس العسكري في السودان وقائد قوات الدعم السريع التي وصفتها بـ التي أرعبت دارفور. أخبر الدبلوماسيين "أنّ الإطاحة بالبشير كانت فكرته".
ووُلد محمد حمدان عام 1975 في قرية الرزيقات وترعرع هناك. انقطعَ عنِ الدراسة في سنّ الخامسة عشر بعدما توجّه لممارسة تجارة الإبل والقماش وحماية القوافل. عُرف عنه في طفولتهِ قيادته لمجموعة صغيرة من الشباب التي كانت تعملُ على تأمين القوافل وردع قطاع الطرق واللصوص. خِلال تلك الفترة؛ كان محمد دائم التنقل بين تشاد وليبيا ومصر تارةً لبيع الإبل وتارة أخرى لحماية القوافل فنجحَ في جمعِ ثروة كبيرة مكّنتهُ في وقتٍ لاحق من تأسيس ميليشيا مُسلّحة زادت شهرتها خاصّة بعدما لفتت انتباه صناع القرار في السودان في ظلّ سعي الحكومة إلى ضم القبائل لتحالفها مع الجنجويد لمواجهة التمرد في دارفور.
لم يتلق محمد حمدان "حميدتي" تعليما أكاديميا ولم ينخرط في الجيش أصلا، إنما شق طريقه للقوة والنفوذ بنفسه. برزَ حينما شكّلت الحكومة في الخرطوم قوات شعبية من القبائل الموالية فعيّنت حميدتي قائدًا لها. لم تكن القوات نظاميّة في بداية الأمر؛ وكانَ يغلبُ عليها الطابع القبلي لكنّها تطورت شيئًا فشيئًا حتى تمّت هيكلتها وصارت قوات قوميّة ثمّ غُيّر اسمها فيما بعد إلى «قوات الدعم السريع».
 

إقرأ ايضا