الشبكة العربية

الأربعاء 05 أغسطس 2020م - 15 ذو الحجة 1441 هـ
الشبكة العربية

مصادر دبلوماسية: ارتياح مصري عقب اتصالات مع حكومة الوفاق الليبية

السيسي
عقب ما حققته حكومة الوفاق الشرعية بليبيا، من هزيمة حفتر ودحر مليشياته، تسعى الحكومة المصرية الداعمة لحفتر من قبل إلى الوصل لصيغة توافقية مع حكومة الوفاق المعترف بها دوليا.
موقع العربي الجديد ذكر عن مصادر دبلوماسية مصرية، أن اتصالات رفيعة المستوى، قادتها أطراف ذات طابع أمني مع مسؤولين في حكومة الوفاق الليبية.
وبحسب المصادر فقد بدأت قنوات الاتصال في أعقاب مقاطع فيديو، والتي أظهرت عددا من العمالة المصرية في ليبيا قد تعرضوا للإهانة والانتهاكات على يد منتسبين للقوات التابعة لحكومة الوفاق.
وأضافت المصادر أن الدوائر المصرية أعربت عن ارتياحها، نتيجة ما سمعته من المسؤولين الليبيين بشأن تلك الوقائع وعدم تكرارها، وملاحقة مرتكبيها.
وتابعت:" إن مسؤولين ليبيين من قيادات الصف الأول في معسكر الغرب الليبي أبلغوا المسؤولين المصريين بجهاز المخابرات العامة بأنه لا حاجة لسحب أو إجلاء العمال المصريين من المناطق الخاضعة لسيطرة قوات حكومة الوفاق".
كما نقلت عن المسؤولين الليبيين أن أجهزة الأمن التابعة للحكومة ستوفر الحماية اللازمة لهم، وسيتم السماح لهم بالعمل دون أي تضييق.
وأوضحت أن هناك تقدما كبيرا في الاتصالات بين مصر ومعسكر الغرب الليبي، مؤكدة أن هناك رغبة مصرية في استعادة جزء من العلاقات الرسمية مع حكومة الوفاق الليبية.
 وأشارت المصادر إلى أن هناك رأيا داخل دوائر لصناعة القرار المصري بشأن ليبيا، يطرح ضرورة إعادة فتح قنوات الاتصال مع معسكر غرب ليبيا، وتنشيطها، وذلك ضمن جهود تعزيز تواجد مصر بالأزمة الليبية.
 

إقرأ ايضا