الشبكة العربية

الإثنين 16 ديسمبر 2019م - 19 ربيع الثاني 1441 هـ
الشبكة العربية

مستشار مرسي: أدخلنا الشاب المنتحر "الجحيم".. والسيسي مشغول بهذا الأمر

الشاب المنتحر
استنكر أحمد عبد العزيز المستشار السابق للرئيس الراحل محمد مرسي، التعامل والأداء الذي أعقب عملية انتحار شاب الهندسة، سواءً من قبل الإسلاميين أو من قبل النظام المصري.
وأضاف مستشار مرسي على حسابه في فيسبوك : " في الوقت الذي كان الشاب نادر يهوي من أعلى برج القاهرة، كانت انتصار السيسي تنتقي مجموعة مجوهرات من بين المجموعات التى وصلتها توا، من باريس، في حقيبة دبلوماسية، على متن طائرة خاصة".
كما أوضح أن الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي كان يقف أمام الترزي الإيطالي ليضع اللمسات الأخيرة على البدلة التي سيحضر بها المناسبة القادمة.. أما نحن فكنا  نطلق التغريدات التي ستحمل جثة نادر إلى الجحيم".
وعلق متابعو مستشار مرسي بالقول : "  لو تسمحلي .. أليست هذه متاجرة وتوظيف لحادث أليم ومصاب عظيم في خدمة قضية هي لم تكن أبداً في اهتمامات المتوفي - رحمه الله - أليس من الأولي أن نولي الأسباب المباشرة التي أدت إلي الحادث هذا الاهتمام لمعالجة المشكلة ومحاولة تفاديها مستقبلا ؟
وعلق آخر : "  من زمان جدا كنت أتعجب من فئة من الناس أشعر من كلامهم أنهم متحدثون باسم الحق الإلهي يدخلون فلانا النار وفلانا الجنة بأريحية مدهشة " ثرثرة في عالم الغيب "، من انتقل لعالم الغيب أصبح عند عالم الغيب والشهادة الذي هو الحكم العدل .. الميت ما الذي ينفعه منا .. هل دورنا أن ننزل حكما بعينه على شخص بعينه ؟مهمتنا الحقيقة لا نتكلم فيها ولا تشغل بالنا كيف يمكن منع ذلك؟ كيف نحيي نفسا تكاد تتلاشى " ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعا"، آية لم أفهمها إلا مؤخرا كيف يمكن لإنسان أن يحيي نفسا".
يأتي هذا في الوقت الذي كتب فيه إسلاميون،  محذرين من خطورة الانتحار، وأن الحديث عن  " رحمة الله"، و " أن الله غفور رحيم"، لا يستقيم مع الحادث، لأن ذلك بمثابة تشجيع على الانتحار، وتهوين من القضية.

 
 

إقرأ ايضا