الشبكة العربية

الأربعاء 18 سبتمبر 2019م - 19 محرم 1441 هـ
الشبكة العربية

مستشار "بن زايد" يصدم مذيع الجزيرة بهذا الأمر.. والأخير: يا خسارة

جمال ريان


دخل المذيع جمال ريان الإعلامي بقناة الجزيرة، في جدال عنيف مع الدكتور عبدالخالق عبدالله الأكاديمي الإماراتي والمستشار السابق لولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، بسبب شهادة الأول في المحامي الكويتي ناصر الدويلة عضو مجلس الأمة السابق، والذي اعتقلته السلطات الكويتية أول أمس بتهمة الإساءة للسعودية.
وقال جمال ريان تعليقًا على نشر عبدالخالق عبدالله تدوينة بالقبض على ناصر الدويلة بتهمة الإساءاة للسعودية :" عرفت ابن الكويت البار ناصر الدويلة ، اعلاميا حريصا على وطنه الكويت ، وأمير الكويت ، وشعب الكويت ، ودول الخليج ، وعلى قضايا أمته العربية والإسلامية ، في كل حواراته الاعلامية ، هذه شهادة للتاريخ اقولها بحق هذا الرجل المحترم".
لكن الأكاديمي الإماراتي المعروف، اعترض على ما قاله مذيع الجزيرة ودخل معه في جدال، وقال ردًا عليه": لا تظهر انك اكثر معرفة بناصر الدويلة او اكثر حرصا ودفاعا عنه. ناصر اخطأ وتجاوز قوانين بلاده واخذ يحرض ضد السعودية ودول المنطقة بحكم انتماءه السياسي والعقدي. دع القضاء الكويتي يتعامل مع ناصر الذي لا يحتاج لشهادتك فهي تصب في غير صالحه بحكم عداءك الشديد للدول التي تقاطع قطر".
من جانبه عبر جمال ريان،  عن صدمته ، متهمًا "عبدالله" بأنه أصبح أكثر قربًا من دعاة تكميم الأفواه، قائلًا ": شهادتي في ناصر الدويلة مهنية ، فهل اصبح كل من يعبر عن رأيه عدوا  ؟ كنت أظنك يا دكتور وأنت الاستاذ والمعلم من المدافعين عن حق الانسان في التعبير عن رأيه ، لكنني وجدتك اكثر قربا من دعاة تكميم أفواه اصحاب الرأي في العالم العربي ، صدمتني ، يا خسارة".

 

إقرأ ايضا