الشبكة العربية

الأربعاء 20 مارس 2019م - 13 رجب 1440 هـ
الشبكة العربية

«مديرة سي آي إي» ترفض لقاء شقيق "بن زايد"

سي آي إيه   أمريكا
رفضت مديرة سي آي إي جينا هاسبل طلبا إماراتيا للقاء شقيق ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد.
وبحسب ميدل إيست آي فإن الطلب الإماراتي للقاء هاسبل جاء بعد تقديمها إحاطة في الكونغرس بشأن مقتل خاشقجي.
وأكدت أن لقاءً أمنيا عقد في عاصمة خليجية جمع مدير الموساد بقادة استخبارات من السعودية والإمارات ومصر، لافتة إلى أن اللقاء الأمني الرباعي،  ناقش خطوات تهدف إلى تقليص النفوذ الإقليمي لتركيا وإيران.
وبحسب الصحيفة فإن اللقاء الأمني عقد أوائل ديسمبر الماضي وناقش خطوات لتقليص النفوذ الإقليمي لإيران وتركيا.
يذكر أن مديرة وكالة الاستخبارات المركزية جينا هاسبل كانت قد قدمت طلب إحاطة أمام الكونغرس بشأن مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في جلسة مغلقة مطلع الشهر الماضي.
وأضافت مصادر مطلعة وقتها أن هاسبل ستخبر أعضاء الكونغرس عما تعرفه "السي.آي.أي" عن مقتل الصحفي السعودي.
وذكرت صحيفة الغارديان البريطانية أن البيت الأبيض منع هاسبل أو أي مسؤول من وكالة المخابرات من تقديم إحاطة لمجلس الشيوخ بشأن خاشقجي.
وقد أثار غياب هاسبل  وقتها غضب أعضاء بالكونغرس ، الذين انتقدوا إدارة الرئيس دونالد ترامب جراء منعها مسؤولة الوكالة من المشاركة في جلسة استماع ، حول علاقات أميركا مع السعودية وحرب اليمن ومقتل خاشقجي.
وكان البيت الأبيض والسي.آي.أي قد خضعا لضغوطات الكونغرس بضرورة الاستماع لهاسبل، وذلك في ضوء تقييم لوكالة المخابرات المركزية ، والذى رجح أن يكون ولي العهد السعودي محمد بن سلمان هو من أمر بقتل خاشقجي.



 

إقرأ ايضا