الشبكة العربية

الخميس 22 أكتوبر 2020م - 05 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

مجددا.. زعيم الجماعة الإسلامية عن " ناجح إبراهيم" : فليقل خيرا أو ليصمت

ناجح إبراهيم

تجدد المعركة الفكرية بين قيادات ومؤسسي الجماعة الإسلامية، عقب كتابة المؤسس السابق للجماعة المفكر الإسلامي ناجح إبراهيم مقالا عن " زين العابدين" نجل الحسين بن علي.
وكان إبراهيم قد كتب مقالا سرد فيه محاسن التابعي الجليل زين العابدين بن الحسين بن علي، الذي لقب بـ " السجاد"، لكثرة سجوده وعبادته.
وأضاف إبراهيم أنه كان نموذجا عاليا في الصفح والإحسان، والعفو عمن أساء إليه، حتى جعل أكبر خصومه يعترف بأنه يستحق أن يكون من أهل البيت، لأن ما يقوم يه هو تجسيد لأخلاق النبوة.
وعقب وضع إبراهيم المقال على حسابه في فيسبوك علق الباحث الإسلامي كمال حبيب قائلا  : " الدهماء تحركهم غرائزهم ، والعلماء الربانيون تحركهم مشاعرهم الربانية بالتجاوز وعدم الانزلاق إلي المهاوي .. لو كان ناجح إبراهيم في قوم آخرين يعرفون الجميل ويسعهم حسن الأخلاق لأحسنوا إليه وشكروه وكرموه .. ولكن الغرائز لا تدع لأصحابها سبيلا للمكارم ".
بينما علق المهندس أسامة حافظ رئيس مجلس شورى الجماعة الإسلامية بالقول: يا دكتور كمال.. لا تلقِ الزيت على النار "فليقل خيرا او ليصمت".
ليرد حبيب قائلا : حبيبي الشيخ  أسامة حافظ، والله ليس هذا ما قصدته أبدا .. فيسرني دائما أن أراك إلي جوار الشيخ ناجح وإخوانك القدامي في الجماعة ويفرحني ذلك ..  وما عرفته عن الجماعة عمق المحبة وصدقها والإبقاء علي حبال الود والوصل والأيام التي خلت.
وأضاف:  وما عهدتك إلا رجلا لا يُسرع حيث يذهب به الغضب وإنما يكون حيث لجام الاندفاع وضبط النفس وارتفاعها وعلو قامتها وهامتها عن الهجوم فأنت من يحمي ويحوط ويحفظ ولا يُبدد .. وأنا دائما أجبر خاطر الشيخ ناجح لما رأيته من كثرة الهجوم عليه والتطاول أحيانا عليه.. مقدر لجهاده وسابقته فهو كمن حضر بدرا لا يضرهم بعد أي مسلك يذهبون طالما أنه في سياق الرحاب الفكري ذات الطابع الاجتهادي ".



 

إقرأ ايضا