الشبكة العربية

الأحد 25 أغسطس 2019م - 24 ذو الحجة 1440 هـ
الشبكة العربية

«مبارك» يرفض الإدلاء بشهادته في قضية«مرسي» قبل إذن«السيسي»

520181220543420367029

قال الرئيس المصري الأسبق محمد حسني مبارك إن الأنفاق بسيناء موجودة قبل 25 يناير، وكانت تستخدم في تهريب الطعام، وذلك ردًا على سؤاله من قبل هيئة المحكمة حول حدوث عبور في الفترة من 25 يناير حتى 28 يناير 2011، من إحدى دول الجوار ومن حركة حماس.
وحول سؤاله بوجود معلومات لديه بعبور أشخاص من حركة حماس والحرس الثوري الإيراني، رفض الإدلاء بشهادته وقال: سأتكلم عن حاجات حساسة لم تذكر من قبل لا في محكمة ولا أي جهة من قبل ولكن بعد إن يأذن لي المجلس الأعلى للقوات المسلحة برئاسة الرئيس عبدالفتاح السيسي.
وأشار إلى أنه لديه الجواب الذي أرسله فريد الديب لرئيس الديوان لإحاطته علمًا بشهادته، ولابد من أخذ إذن من القوات المسلحة.
ويدلي "مبارك" بشهادته خلال جلسة إعادة محاكمة الرئيس الأسبق محمد مرسي، وقيادات من جماعة الإخوان بقضية "اقتحام السجون".
واستمعت المحكمة خلال الجلسات الماضية، لشهاد حبيب العادلي، وزير الداخلية الأسبق، في إعادة محاكمة الرئيس الأسبق محمد مرسي، وقيادات وعناصر جماعة الإخوان بالقضية.
وقضت المحكمة - في يونيو 2015- بإعدام مرسي و5 آخرين، بينهم محمد بديع، المرشد العام، كما عاقبت 93 متهما غيابياً بالإعدام شنقاً، بينهم الداعية الإسلامي يوسف القرضاوي، ووزير الإعلام الأسبق صلاح عبدالمقصود، كما قضت بمعاقبة 20 متهما حضوريًا بالسجن المؤبد، لتأمر محكمة النقض بمحاكمتهم من جديد.
 

إقرأ ايضا