الشبكة العربية

الإثنين 16 سبتمبر 2019م - 17 محرم 1441 هـ
الشبكة العربية

ماذا قالت سيدة «الدرب الأحمر» في أول ظهور لها؟

m-112-768x432

كشفت السيدة التي نجت بأعجوبة من التفجير الانتحاري بمنطقة الدرب الأحمر بمصر والذي راح ضحيته ضابط ورجلي شرطة آخرين، عن اللحظات التي مرت بها خلال تواجدها في موقع التفجير بالقاهرة.
وأظهر فيديو يوثق لحظة التفجير، امرأة تحمل أكياسًا، كانت تسير أمام الانتحاري بفاصل أمتار قليلة، حين أقدم على تفجير نفسه.
وفي أول ظهور لها من داخل المستشفى مع فضائية «دي.إم سي» ، تحدثت السيدة المصرية «حلاوتهم زينهم» المعروفة إعلاميًا بـ«حاملة الأكياس»، وقالت إنها :" لم تشعر بشيء بمجرد التفجير، ولم تعرف سوى أن أنبوبة غاز تم تفجيرها حينما استفاقت، كونها كانت في طريقها لشراء حاجات لجارتها".
وذكرت أنها " كانت تعمل من أجل مساعدة زوجها الذي يعمل في الطباعة، إلا أنها جلست في المنزل بعد مرض ابنتها".
وتعليقًا على فيديو التفجير، أكدت أنها اطلعت عليه بمجرد إفاقتها، قائلة: "أنا مت وحييت ربنا نجاني تاني".
وكانت وزارة الداخلية أعلنت مقتل 3شرطيين ، إثر تفجير عبوة ناسفة كانت بحوزة أحد المطلوبين أمنيًا، ما أدى إلى مقتله على الفور، وذلك قرب جامع الأزهر وسط القاهرة.
 

إقرأ ايضا