الشبكة العربية

الإثنين 19 أكتوبر 2020م - 02 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

مؤسسات إيرانية تفتتح فنادق لـ" نكاح المتعة" في قلب دمشق

خامنئي وبشار
في تطور غير مسبوق في المشهد السوري، والذي يدل على تغلغل النفوذ الإيراني إلى قلب دمشق، حيث أقدمت مؤسسة إيرانية على افتتاح فنادق لنكاح المتعة.
وقال الصحفي السوري أيمن بعد النور إن الافتتاح جاء مقابل أجر وبالتعاون مع فنادق.
وأضاف أن مؤسسة إيرانية لــ"نكاح المتعة" تتأهب لافتتاح فرعها بدمشق، منوها لنشر صور ولائحة أجور باليوم أو الأسبوع أو السنة.
وأشار إلى أنها تقترب من الحصول على ترخيص في سوريا واتفاقات مع فنادق لاستضافة "الزوجين، حيث نشرت أسماء أكثر من 200 فتاة "معروضة" لزواج المتعة.
وليست هذه هي الخطوة الأولى لتغيير عرف وبنية المجتمع السوري، خاصة في العاصمة السورية دمشق، حيث تم الكشف مسبقا من خلال تداول مقطع فيديو، عن قيام إيران بإنشاء 5 جامعات في سوريا في السنوات الماضية وهي : ( تربية مدرس- المصطفى – الفارابي- آزاد الإسلامية- جامعة المذاهب الإسلامية).
وبحسب الفيديو فإن إيران في إطار تثبيت وجودها في سوريا، قامت باتخاذ عدد من الإجراءات والتي ترمي إلى إحداث تغييرات في بنية المجتمع السوري، وتحويله إلى مجتمع تابع لها، ويدين بالولاء لخامنئي.
وقامت إيران بتدشين 40 مدرسة شيعية خاصة في العاصمة السورية دمشق.
كما تم الضغط على النظام السوري لإنشاء 10 مدارس ثانوية لنشر وتدريس الاعتقاد الشيعي على طريقة مذهب الإمام الجعفر الصادق في جميع المحافظات التابعة لها.
وقامت إيران أيضا بتقديم امتيازات للمنتسبين للجامعات التابعة لها، كمنح دراسات خاصة للدراسة في إيران.
 

إقرأ ايضا