الشبكة العربية

الإثنين 09 ديسمبر 2019م - 12 ربيع الثاني 1441 هـ
الشبكة العربية

مؤرخ إسرائيلي: بشار اعتاد على هجمات إسرائيل على بلاده

بشار الأسد
قال الكاتب والمؤرخ والمحلل العسكري الإسرائيلي يوسي ملمان، في مقال نشرته صحيفة “معاريف” الإسرائيلية إن “نظام بشار الأسد اعتاد على هجمات إسرائيل على بلاده” مشيراً إلى أن إعلام النظام والناطقين باسم جيشه يكتفون كالعادة بالتنديد والتباهي بأن الصواريخ التي أُطلقت تم اعتراضها".
ويرى ملمان أن  الأسد قد “يريد أن يرى انسحاب القوات الإيرانية وحزب الله من سوريا، ولكن الدين الجسيم على ما سفك من دمائهما لإنقاذ نظامه وتواصل تعلقه بهما لا يسمح له بأن يطالب بذلك علناً” بحسب رأيه
ولفت إلى أن “التقارير الواردة من سوريا عن هجوم إسرائيلي آخر ليل السبت، تشهد على أن الأعمال كالمعتاد” لافتاً إلى أن المعنى منها هو أن “كل الأطراف في سوريا لم تغير نهجها وإستراتيجيتها الأساسية”.
وأشار في مقاله الذي ترجمه "نداء سوريا" إلى أن “إسرائيل تهاجم في سوريا، وإن كان على ما يبدو بوتيرة أدنى مما في الماضي، وذلك في أعقاب احتجاج روسيا وطلبها بعد سقوط طائرة استطلاع لها “.
وكانت إيران قد اتهمت روسيا بالتواطؤ مع إسرائيل بالضربات الجوية على سوريا من خلال تعطيل منظومة الدفاع الصاروخي “إس 300” أثناء كل هجوم وهو ما لم تنفه موسكو ولا الاحتلال الإسرائيلي.
وذكر أليكس فيشمان المحلل العسكري في صحيفة “يديعوت أحرونوت” في نيسان الماضي أن روسيا طالبت بتوقيع مذكرة تفاهم رسمية مع إسرائيل بخصوص التنسيق العسكري في سوريا بعد أن كان مبنياً على اتفاقات شفهية وأن الطلب ازداد إلحاحاً بعد إسقاط الطائرة الروسية في سوريا أيلول 2018.
يشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي شن عشرات الغارات الجوية على أهداف في سوريا أوقعت حسب مصادر إعلامية أكثر من 232 قتيلاً مسلحاً من الميليشيات المرتبطة بإيران ونظام الأسد كما أُصيب العشرات بجروح خلال الفترة ما بين  إبريل عام 2018 حتى  إبريل 2019.
 
 

إقرأ ايضا