الشبكة العربية

الثلاثاء 19 نوفمبر 2019م - 22 ربيع الأول 1441 هـ
الشبكة العربية

مؤثر .. هذا ما طلب صدام تسليمه لابنته ليلة إعدامه

صدام حسين
لا تزال الأيام الأخيرة للرئيس العراقي الراحل صدام حسين مليئة بالمفاجآت، والمواقف الدرامية والمؤثرة.
مستشار الأمن القومي العراقي السابق موفق الربيعي كشف عن جانب من هذه الأسرار قبيل إعدام صدام حسين.
وأضاف الربيعي خلال لقائه برنامج " في رواية أخرى" الذي يذاع على التلفزيون العربي أن صدام طلب مني ليلة إعدامه أن أسلم مصحفه الخاص إلى ابنته، لكنني رفضت، فطلب مني أن أسلمه إلى محاميته، فأخذه مني وأعطاه للمدعي العام.
كما أوضح الربيعي أن نجلة صدام طلبت منه الحديث إلى والدها قبل إعدامه لكنه رفض.
وأشار إلى أن ابنة الرئيس الراحل هددته بالقول : أنت وعشيرتك مطلوبنا لنا إلى يوم القيامة.
يذكر أن نجلة الرئيس الرحل كانت قد نشرت في وقت سابق مقطع فيديو لوالدها، قالت إنه وصية للرئيس العراقي.
وفي الفيديو، الذي نشرته رغد عبر حسابها بموقع "فيسبوك"، يقول الرئيس الراحل: "يحاولون أن يؤثروا على معنويات الشعب، ولكن علينا إخواني ألا تهتز المبادئ الشريفة التي نؤمن بها كرجال، وعراقيين".
وأضاف: "علينا أن نحذر من أن تهتز المبادئ في تفكيرنا، سواء مبادئ الرجال أو مبادئ الرسالة التي نؤمن بها، نحن نؤمن بأننا شعب واحد".  
وفي 2003، دخلت الولايات المتحدة الأمريكية العراق تحت مسمى عملية "تحرير العراق"، وفي 13 ديسمبر من نفس العام، تم القبض على صدام حسين. وظهر لأول مرة في المحكمة عام 2004، ووجهت له تهم تتعلق بغزو الكويت والهجوم على قرية الأكراد بالغاز السام، ولكنه رفض الاعتراف بالمحكمة باعتبارها محكمة "الاحتلال".





 

إقرأ ايضا