الشبكة العربية

الجمعة 24 مايو 2019م - 19 رمضان 1440 هـ
الشبكة العربية

لماذا اشتهر إخوان السودان بـ "الكيزان".. التفاصيل تشعل تويتر

إخوان السودان
عقب سؤال وجهه الأكاديمي والباحث المصري عمار على حسن عن تفسير لفظ " الكيزان"، الذي يطلق على إخوان السودان، انهالت الردود على" عمار" حول تفسير هذا اللفظ، الذي التصق بإخوان السودان.
وكان عمار قد كتب على حسابه في تويتر متسائلا : "الكيزان" .. لفظ أطلقه الثوار السودانيون على أتباع "جماعة الإخوان" في بلادهم، فماذا يعني هو بدقة؟ أريد إجابة مفصلة من الأخوة السودانيين، وإن كان أحد المصريين يعرف فأتمنى أن يدلو بدلوه .. هذا استطلاع رأي سيفيدنيي في مقال أكتبه، بغض النظر عن أنني أعرف المعنى.. فالمقال عن رأي الناس.
وجاءت الردود سريعة وواضحة حول تفسير اللفظ الذي التصق بالإخوان في السودان، حيث كتب أحد رواد تويتر: " كلمة "كوز" عندنا في السودان، هو"إناء" يستخدم لشرب الماء... لما جاءت ثورة الإنقاذ و تحديدا الجبهة الإسلامية..كانت لهم مقولة شهيرة : "الدين بحر و نحن كيزانو" أي نحن نغرف مباشرة من بحر الدين، إشارة على أنهم ما جاءوا إلا ليخدموا الدين الإسلامي".
وأضاف نفس الحساب أنه :" مع الوقت أطلقت تسمية "كوز" على كل منتسب و منتفع من الإنقاذ".
وكتب آخر : " الكوز لفظ أطلقه حسن الترابي رأس الإخوان في السودان،  قال متحدثا ( العلم بحر ، و نحن كيزانه )و هنا يصف الإخوان ، و الكوز بالسوداني هو كوب الماء.. أتمني الفكرة وضحت".
وأوضح حساب ياسر فاروق خالد : " عارف الكوز والوزير الكوز نشرب منه من الزير وعندما حكم الإخوان السودان قالوا للناس نحن مثل الكوز الذي تعرفون به المياه من الزير .. واوعزوا الي الناس أن تنهل منهم ومن علومهم الدينية مثلما ينهل الكوز من الزير ..ولما فشلوا وظهرت نواياهم كرههم السودانيين،بل ألغوا الاسم وصار الكوب هو الأداة".
 

إقرأ ايضا