الشبكة العربية

الثلاثاء 25 يونيو 2019م - 22 شوال 1440 هـ
الشبكة العربية

للمرة الثانية خلال 3 أيام.. الحوثيون يستهدفون مطار "أبها" بطائرات هجومية

saudi


أعلنت جماعة الحوثي فجر اليوم الجمعة، استهداف مطار أبها السعودي بعدد من الطائرات المسيرة، للمرة الثانية خلال 72 ساعة.

وقالت قناة المسيرة الناطقة باسم الجماعة، إن "سلاح الجو المسير نفذ عمليات هجومية بعدد من طائرات قاصف 2K على مطار أبها السعودي".

ونقلت القناة عن مصدر في سلاح الجو المسير (وحدة عسكرية تتبع الجماعة) تأكيده "توقف الملاحة الجوية في مطار أبها عقب استهدافه بطائرات قاصف 2K".

‏في المقابل، أعلن التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن أن "قوات الدفاع الجوي والقوات الجوية السعودية اعترضت وأسقطت خمس طائرات بدون طيار أطلقتها المليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران باتجاه ‎المملكة".

وأضاف التحالف وفقا لقناة الإخبارية السعودية الرسمية، ‏أن "الطائرات المسيرة .. كانت باتجاه مطار أبها الدولي ومحافظة خميس مشيط".

‏وأوضح التحالف أن "الملاحة الجوية والمجال الجوي في مطار أبها الدولي تعمل بصورة طبيعية وليس هناك أي تأخير في الرحلات الجوية وحركة المسافرين".

‏وتابع التحالف: "نؤكد حقنا المشروع باتخاذ وتنفيذ إجراءات الردع المناسبة للتعامل مع هذه الأعمال العدائية وبما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية".

والأربعاء، أعلن التحالف العربي، تعرّض مطار "أبها" الدولي في السعودية إلى "عمل إرهابي"، عبر "مقذوف" أطلقته جماعة "الحوثي"، التي أقرت بمسؤوليتها.

وقالت إن المقذوف "صاروخ كروز"، قبل أن تعلن هيئة الطيران المدني السعودية، أن حركة الطيران في المطار تسير بشكل طبيعي.

 

ويعد هذا ثاني استهداف لافت من الحوثيين للداخل السعودي، بعد شهر من تعرض محطتي ضخ نفط لهجوم أعلن "الحوثي" مسؤوليته عنه، وهو أحد أسباب دعت المملكة لأجلها إلى عقد قمتين خليجية وعربية طارئتين، لبحث "تهديدات" تمس المنطقة.

ومنذ مارس 2015، يدعم تحالف عسكري عربي، تقوده الجارة السعودية، القوات الحكومية في مواجهة الحوثيين المدعومين من إيران، في حرب خلفت أزمة إنسانية حادة هي الأسوأ في العالم، وفقًا للأمم المتحدة.



 

إقرأ ايضا