الشبكة العربية

السبت 04 يوليه 2020م - 13 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

للمرة الثانية..«السيسي» يكسر البروتوكول من أجل«بن سلمان»

Ds_4FLrXgAAQ3LW

استقبل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، محمد بن سلمان ولي العهد السعودي، مساء أمس الإثنين، بمطار القاهرة الدولي، في زيارة للأخير لمصر تستغرق يومين في إطار جولته الخارجية قبل انعقاد قمة العشرين.
وللمرة الثانية يكسر «السيسي» قواعد البروتوكول في استقبال ولي العهد، إذا أنه لم ينتظر عند المكان المحدد بل قطع المسافة على عجل كي يستقبل ولي العهد عند سلم الطائرة، ليكسر بذلك قواعد البروتوكول التي يعمل بها كافة رؤساء العالم.
وكان الرئيس المصري قد فعلها من قبل أثناء زيارة "بن سلمان" القاهرة في مارس الماضي، وبرر ذلك الكاتب المصري عباس الطرابيلي بأن الرئيس عبدالفتاح السيسي كسر البروتوكول والتقاليد عندما ذهب إلى مطار القاهرة ليكون في استقبال الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي عهد السعودية ونائب رئيس وزرائها ووزير الدفاع؛ ذلك أن الرئيس السيسي تخطى كل هذه التقاليد؛ لأن العلاقة بين مصر والسعودية تتجاوز أي تقاليد وتُنَحّي جانباً أي بروتوكول، والرئيس هنا يسلك نفس السلوك عندما يذهب إلى المطار ليستقبل الشيخ محمد بن زايد، ولي عهد أبو ظبي؛ فالعلاقة بين مصر والإمارات تتجاوز أي بروتوكول.
وتتمثل مراسم الاستقبال الرسمي في وقوف رئيس الدولة المضيفة قرب طائرة الضيف التي يصعد إليها رئيس المراسم وسفير دولته لاصطحابه إلى مكان الرئيس المضيف الذي يصافحه ثم يصطحبه إلى منصة الشرف حيث يتم عزف السلام الوطنى لدولة الضيف أولاً ثم للدولة المضيفة، ثم يتم استعراض حرس الشرف ومصافحة كبار المستقبلين.
من جانبه، برر الإعلامي عماد أديب في مداخلة هاتفية ببرنامج "الحكاية" المذاع علي فضائية "إم بي سي مصر"، أن السبب وراء استقبال الرئيس السيسي لـ"بن سلمان" كتعبير عن المؤازرة والمحبة للسعودية ولولي العهد السعودي، والوقوف بجواره في وجه العاصفة التي حدثت عقب مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي.
وأضاف "أديب"، أن الزيارة تؤكد للجميع أن التحالف المصري السعودي الإماراتي البحريني قوي ومستمر، قائلاً: "هذه الزيارة ليست زيارة بروتوكول أو دعم ومؤارزة فقط ولكنها زيارة لتحقيق مصالح بين البلدين".
 

إقرأ ايضا