الشبكة العربية

الجمعة 29 مايو 2020م - 06 شوال 1441 هـ
الشبكة العربية

فيديوهات..

للمرة الثانية .. إسقاط طائرة تابعة لبشار و"الفرحة تعم سوريا"

الطائرة

عمّت فرحة بين السوريين عقب إسقاط طائرة تابعة للنظام السوري، والتي كانت في طريقها لقصف المدنيين.
وتعتبر هذه هي الطائرة الثانية التي تم إسقاطها خلال أسبوع، والذي يعتبر تطورا نوعيا في مجرى الأحداث في سوريا على خلاف طبيعتها منذ 9 سنوات.
إعلاميون ومدونون ونشطاء سوريون أعربوا عن سعادتهم لإسقاط الطائرة الثانية، حيث قاموا بنشر صور لحطام الطائرة وهي تحترق.
الإعلامي السوري فيصل القاسم علق على إسقاط الطائرة بالقول :" إسقاط مروحيتين خلال أيام.. الطائرات المروحية الأسدية دمرت معظم المدن السورية وقتلت مئات الالوف من السوريين بالبراميل المتفجرة،والعالم أجمع كان يعرف حجم الدمار الذي تسببه هذه الطائرات،مع ذلك كان ممنوعاً على أحد إسقاطها..ولو سمحوا للسوريين بامتلاك صواريخ مضادة للطيران، لما تدمرت سوريا".
ونشر المدون السوري عمر مدنية عدة مقاطع فيديو للطائرة التي تم استهدافها وعلق بالقول :"بقايا حطام الطائرة بعد إسقاطها من قبل الثوار في ريف حلب.. قبل قليل كانت تحرق المدنيين..  والآن تحترق بطياريها".

 

كما نشر مقطع فيديو لفرحة الأهالي عقب سقوط الطائرة قائلا : " شاهد فرحة الأهالي في مخيمات النزوح أثناء سقوط الطائرة المروحية التابعة للنظام الأسد فوق سماء ريف  حلب الغربي".

 

وأعرب عن سعادته الأكاديمي السوري أحمد محمد نجيب قائلا : " بعد إسقاط المروحيّة أمرت ميلشيات الأسد كافة طائرات العصابة بالعودة إلى قواعدها بعد خشية استهدافها مرّة أخرى".
يأتي هذا عقب إسقاط طائرة، كانت تقل ثلاثة طيارين منهم ضابط برتبة عميد قبل أيام، والتي تم استهدافها في أجواء منطقة النيرب في ريف إدلب.

 

إقرأ ايضا