الشبكة العربية

الأحد 25 أكتوبر 2020م - 08 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

كتاب فاضح لأسرة "ترامب" يصدر في غضون أيام

181506-151223113235-donald-trump-and-family-presidential-annoucement-full-169
 
قبل موعده المتوقع بأسبوعين، أعلنت دار نشر "سايمون أند شوستر"، أنها ستنشر كتابًا كاشًفا لابنة شقيق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم 14 يوليو. 

يأتي ذلك بعد أيام من إبطال محكمة في نيويورك حكم قاض منع بشكل مؤقت نشر الكتاب بطلب من روبرت ترامب شقيق الرئيس.

ولا تزال المعركة القضائية في أروقة المحاكم لكن ليس من المتوقع أن توقف النشر.

وقالت وكالة "رويترز"، إن تشارلز هاردر وهو محام عن أسرة ترامب لم يرد بعد على طلب التعقيب.

وقالت دار النشر في بيان إنها ستقدم موعد النشر بسبب الإقبال على الطلب والاهتمام الاستثنائي.

والكتاب الذي يحمل عنوان (تو ماتش أند نيفر إيناف: هاو ماي فاميلي كرياتيد ذا موست دينجرس مان) ”هو أفضل الكتب مبيعًا على موقع أمازون دوت كوم الذي تلقى طلبات شراء مسبقة للكتاب.

وقالت دار النشر: "ماري إل.ترامب تسلط الضوء بقوة على تاريخ مظلم لأسرتها لكي تفسر كيف أصبح عمها الرجل الذي بات الآن يهدد النسيج الصحي والاقتصادي والأمني والاجتماعي للعالم".

وفي 25 يونيو الماضي، رفض قاض في نيويورك طلب شقيق الرئيس دونالد ترامب منع نشر الكتاب.  

وكان روبرت ترامب، شقيق الرئيس طلب هذا الأسبوع من محكمة في كوينز كاونتي بمدينة نيويورك منع نشر الكتاب، بعدما اتهمها بانتهاك اتفاق سري وقعته في 2001 بعدما قامت المحكمة نفسها بتسوية نزاع عائلي حول ملكية عقارات لفريد ترامب، والد دونالد وروبرت وفريد الابن (والد ماري) الذي توفي عام 1981.

يذكر أن ماري ترامب البالغة من العمر 55 عامًا هي ابنة فريد، الأخ الأصغر الراحل للرئيس الأمريكي.

وفي يونيو الماضي، نشرت صحيفة "واشنطن بوست" مقتطفات من كتاب لماري ترامب، ذكر فيه أنه وبعد فوز دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية الأمريكية في عام 2016، أرادت ميلانيا ترامب التفاوض من جديد حول بنود عقد زواجهما، وتحديدًا الجانب المتعلق بابنهما المشترك بارون، حيث أرادت الحصول على وثيقة رسمية تضمن لابنها بارون جميع الحقوق المالية، بشكل متساو مع إخوته الثلاثة الذين أنجبهم ترامب من زواجه الأول على وجه الخصوص.

وتقول دار النشر إن الكتاب "يرسم صورة حية وموثوقة لدونالد ترامب والأسرة السامة التي صنعته".

ويضيف الناشر أن ماري ستُظهر "التاريخ المظلم لعائلتهم من أجل شرح كيف كان عمها الذي يهدد الآن صحة العالم وأمنه الاقتصادي ونسيجه الاجتماعي".

يُذكر أن والد ماري "فريد ترامب الابن" ابتعد عن أعمال والده العقارية نهائيًا للعمل في شركة طيران (ترانز وورلد إيرلاينز)، وأدمن الخمر، وتوفي عام 1981 عن 42 عاما.

وعندما توفي "فريد ترامب الأب" عام 1999، قام بحرمان طفلي "فريد ترامب الابن"، ماري وشقيقها "فريد ترامب الثالث"، من الورثة في وصيته، تاركًا لهم فقط مبلغًا نقديًا صغيرًا.

 

إقرأ ايضا