الشبكة العربية

الخميس 23 يناير 2020م - 28 جمادى الأولى 1441 هـ
الشبكة العربية

شاهد..

كاشفا المسكوت عنه.. النفيسي: ما قام به وفد البرلمان الكويتي في سوريا " فضيحة"

النفيسي

كشف السياسي الكويتي والبرلماني السابق عبدالله النفيسي عن تفاصيل مثيرة حول زيارة  وفد البرلمان الكويتي لدمشق أيام حافظ الأسد.
وأضاف النفيسي في سلسلة حواراته مع الإعلامي عمار تقي في برنامج الصدوق الأسود أنه كان ضمن مجموعة الشعبة البرلمانية التي اختيرت لزيارة دمشق، حيث كلف شخصيا من قبل رئيس المجلس حينها أحمد السعدون.
وأوضح أن نواب الشعبة البرلمانية، كانوا متسابقين على الزيارة، على أنها رحلة سفر، وليس أنها مهمة دبلوماسية، حيث كان من المقرر أن نلتقي بنائب الأسد عبد الحليم خدام، ورئيس الجمهورية حافظ الأسد.
وتابع قائلا: إننا دخلنا في لقائنا الأول، حيث التقينا بعبد الحليم خدام، وكان من قوة نفوذه في النظام السوري أن الأسد الأب قد كلفه بالملف اللبناني كله، بالإضافة إلى ملف الشأن الخليجي.
وأشار النفيسي إلى أنه كان يخشي من فضائح الوفد الكويتي الذين وصفهم بالجهلة، حيث كانوا غير متأهلين لا سياسيا ولا ثقافيا.
وكشف النفيسي أن أحد النواب قام بكارثة دبلوماسية، حيث قام بضرب عبد الحليم خدام بإصبعه في ركبتيه، مطالبا إياه أن ينتهي من الكلام، ويدعه من المجاملات.
وأوضح النفيسي في لقائه أن خدام حينما دخلنا عليه، قام بمدحنا باعتبار أننا ضيوفه قائلا: الكويت متقدمة، والكويتيون يختلفون عن بقية الخليج، حيث لا يوجد دولة خليجية تجرى بها انتخابات حقيقية سوى الكويت".

 

إقرأ ايضا