الشبكة العربية

الجمعة 28 فبراير 2020م - 04 رجب 1441 هـ
الشبكة العربية

قيادي بالحرية والعدالة: سيف عبد الفتاح تعرض للتخوين والاغتيال

سيف عبدالفتاح
لا تزال ردود الأفعال تتوالي عقب الشهادات التي تمت عن تقييم فترة الرئيس الراحل محمد مرسي.
أكثر هذه الشهادات كانت إزعاجا لقيادات الإخوان هي شهادة الدكتور سيف عبد الفتاح، ما دفع بعض القيادات منهم القيادي عصام تليمة للدفاع عن سيف عبد الفتاح في أكثر من منصة إعلامية.
القيادي بحزب الحرية والعدالة الذراع السياسي للإخوان " مراد على "، دخل على خط الأزمة، حيث دافع أيضا عن الدكتور سيف عبد الفتاح.
وكتب القيادي بالحرية والعدالة على حسابه في فيسبوك : " بالرغم من ابتعادي عن العمل السياسي لأسباب خاصة بي - والتي ليس من بينها لا اليأس ولا الخوف- ، إلا أن هذا لا يمنعني من شهادة في حق رجل أحسبه أمينًا وصادقًا مع نفسه، وذلك من خلال تعاملاتي السابقة مع الأستاذ الدكتور سيف عبد الفتاح.
وأضاف مراد علي أنني  أشهد له بالوطنية والأمانة والتضحية في سبيل المبادئ.. نعم، قد لا نتفق معه في بعض قراراته أوفي بعض أطروحاته وتحليلاته ولكن ذلك لا يدحض أبدا لا في علمه الغزير ولا في إخلاصه لدينه ولوطنه.
وأشار إلى أن أحد أسباب النجاح لأي مجتمع هو ثراؤه باختلاف الرؤى أما التخوين والاغتيال المعنوي فسيجعل المخلصين ينسحبون من المشهد العام فضلًا عن اختلاق معارك جانبية لا تفيد إلا أعداء هذا الوطن وأعوانهم من الظالمين، بحسب قوله.
 

إقرأ ايضا