الشبكة العربية

الأحد 29 مارس 2020م - 05 شعبان 1441 هـ
الشبكة العربية

قريبا.. رئيس العراق إلي دمشق

قريبا.. رئيس العراق إلي دمشق
تستعد دمشق لاستقبال الرئيس العراقي "برهم صالح" ، حسبما نقلته أمس الثلاثاء وكالة سبوتنك الروسية.
وقال مصدر دبلوماسي للوكالة إن الرئيس العراقي برهم صالح سيقوم بزيارة رسمية إلى سوريا خلال الأيام المقبلة.
كما رفض المصدر الإدلاء بالمزيد من المعلومات قائلاً  : هذا كل ما يمكن الكشف عنه الآن".
بينما نفى المتحدث باسم الرئاسة العراقية، لقمان الفيلي الأنباء التي تحدثت عن زيارة صالح إلى دمشق بعد أيام، مؤكدا أنها " غير صحيحة".
 وأضاف أن الرئيس العراقي يتواصل مع كل دول الجوار ولم يقرر بعد ترتيبات لزيارة العاصمة السورية.
فيما أوضح"عباس حبيب"،  سفير النظام السوري في السودان أنه لا يستبعد زيارة رؤساء عرب إلى سوريا، في الأيام القادمة، منوها أن النظام السوري ينظر في إعادة المقاربات كإعادة التوازن للعلاقات بين الدول العربية، بحيث تبتعد الدول عن التدخل في الشؤون الداخلية.
جاء هذا زيارة الرئيس السوداني عمر البشير للعاصمة دمشق، بعد سبع سنوات من العزلة على نظام الأسد ، حيث يري مراقبون أنها كانت رسالة تأييد من دول الخليج.
وعن زيارة البشير لدمشق نفى خالد أحمد محمد سفير السودان لدى سوريا، أن زيارة البشير كانت بتنسق مع دول أخري قائلا :" إنها تحرك سوداني خالص.. وليس بمبادرة من أي دولة أخرى".
وأضاف أن السودان دولة ذات سيادة، ولها قيادة سياسة تعلم ما تفعل ،ولا تحرك بالريموت كنترول من هنا وهناك، منوها أن القيادة السودانية تتخذ القرار الذي تراه مناسب لمصلحتها ومصلحة العالم العربي، و أن زيارة الرئيس السوداني لسوريا "سودانية خالصة".
واعتبر أن زيارة البشير لسوريا وهي الأولى من نوعها لحاكم عربي منذ تفجر الاحتجاجات في سوريا قبل 8 سنوات ضد الأسد تمثل "ضربة قاضية أمام أي حديث إعلامي عن تقارب إسرائيلي- سوداني".
وأضاف أن السودان دولة ضد إسرائيل، ولم تغير موقفها في يوم من الأيام ، معتبرا أن سفر البشير إلى دمشق بطائرة روسية "أمر طبيعي".
وتابع في حديثه وقتها : أنه ليس هناك ما يمنع التعاون مع دولة صديقة مثل روسيا في استخدام طائرتها في سفر الرئيس البشير إلى سوريا.

 

إقرأ ايضا