الشبكة العربية

الثلاثاء 07 يوليه 2020م - 16 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

قرار مفاجئ.. أمريكا تفرج عن العالم الإيراني "أصغري"

56-1200x675

أفرجت السلطات الأمريكية، الأربعاء، عن العالم الإيراني "سيروس أصغري" الذي كان مسجونًا في الولايات المتحدة.

ووفقا لوكالة "إيرنا" الإيرانية، أفرجت السلطات الأمريكية عن أصغري (59 عامًا) الذي اتهم أمام محكمة أمريكية عام 2016 بـ "سرقة أسرار تجارية"، مشيرة إلى أنه لم يفرج عنه آنذاك على الرغم من تبرئته.

وأعلن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف الثلاثاء، أن طائرة تقل العالم الإيراني سيروس أصغري أقلعت من الولايات المتحدة وهو في طريق العودة إلى البلاد.

وأشار إلى إصابة أصغري بفيروس كورونا في 28 أبريل الماضي، خلال احتجازه في مركز تابع لمكتب الجمارك وحماية الحدود الأمريكي في ولاية لويزيانا.

وفي نوفمبر، برئ أصغري المتهم بسرقة أسرار صناعية خلال زيارة أكاديمية في أوهايو، لكنه بقي مسجونًا لأسباب يبدو أنها تتعلق بقوانين الهجرة.

وأعلن هذا العالم في مارس لصحيفة "الجارديان" البريطانية أن شرطة الهجرة الأمريكية أبقته في مركز احتجاز في لويزيانا، خالٍ من المرافق الصحية الأساسية، ورفضت إعادته لطهران رغم تبرئته.

وتتبادل كل من الولايات المتحدة وإيران المتخاصمتين احتجاز مواطنين من البلد الآخر ودعت مؤخرًا إلى الإفراج عنهم بسبب تفشي وباء كوفيد-19.

وتعد إيران البلد الأكثر تضررًا من الوباء في منطقة الشرق الأوسط، مع تسجيلها أكثر من 150 ألف إصابة بينها 8 آلاف وفاة. لكن يشكك خارجيًا وداخليًا من جانب مسؤولين وخبراء بدقة الأرقام الرسمية.

بينما تعد الولايات المتحدة البلد الأكثر تضررًا في العالم من الوباء، مع أكثر من 1,8 مليون إصابة بينها 104 آلاف وفاة.

وسجن وأدين العديد من الإيرانيين منذ أن انسحب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في عام 2018 من الاتفاق الدولي حول البرنامج النووي الإيراني المبرم عام 2015 وأعاد فرض عقوبات قاسية على طهران.

ودعت إيران، التي تحتجز على الأقل 5 أميركيين، مؤخرًا إلى تبادل شامل للسجناء مع الولايات المتحدة التي تحتجز 15 إيرانيًا، وفق لائحة أعدتها وكالة "فرانس برس" استنادًا إلى بيانات رسمية ومعلومات صحفية.
 

إقرأ ايضا