الشبكة العربية

الأربعاء 11 ديسمبر 2019م - 14 ربيع الثاني 1441 هـ
الشبكة العربية

فيديو| راعي الكنيسة المرقسية: أؤيد بقاء السيسي رئيسًا "مدى الحياة"


قال القمص مكاري يونان، راعي الكنيسة المرقسية بالأزبكية، إنه يؤيد التعديلات الدستورية المطروحة بمجلس النواب المصري وتهدف إلى توسيع صلاحيات الرئيس الحالي عبدالفتاح السيسي والبقاء في السلطة حتى عام 2034.

وأضاف يونان في تعليقه على التعديلات الدستورية، أن "السيسي لم يفرق بين مسلم ومسيحي، ولم يأتي مثله رئيسًا من قبل، فهو يسأل عن وجود الكنائس في المدن الجديدة، وهو أول رئيس يذهب للأقباط ليهنئهم بالأعياد".

ورأى أن "السيسي قام بالكثير من المشاريع، وقام بتحويل مصر لدولة ذات قيمة"، متابعًا: "إحنا محتاجين اللي بدأ العاصمة الجبارة دي يكملها وتكون ولايته إلى نهاية الحياة، وليس فقط أربع سنوات بل حتى إلى ست سنوات أخرى متتالية".
ويقدم السيسي نفسه كحامي المسيحيين في مواجهة المتطرفين. غير أنّ محللين وناشطين يعتبرون أن الدولة لا توفر حماية كافية للأقباط الذين يشكون من التمييز.

وتعرّض المسيحيون لاعتداءات دامية متكرّرة على مدى العامين الماضيين، استهدف عدد منها كنائس، وقتل فيها أكثر من مائة شخص.

 


 
 

إقرأ ايضا