الشبكة العربية

الأحد 20 أكتوبر 2019م - 21 صفر 1441 هـ
الشبكة العربية

فيديو| تقبيل يد شقيق "بوتفليقة" يثير الجدل بين الجزائريين


خطف شقيقا الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة، الأضواء من كبار المسؤولين، أثناء مشاركتهما في تشييع جنازة مراد مدلسي رئيس المجلس الدستوري الجزائري.


وفي حضور، رئيسي البرلمان ورئيس الوزراء ومعظم الوزراء، استطاع ناصر وسعيد بوتفليقة أن يخطفا الأضواء أكثر من غيرهما.

ويشغل ناصر منصب أمين عام وزارة التكوين والتعليم المهنيين، أما شقيقه الأصغر السعيد بوتفليقة فيوصف بكبير مستشاري الرئيس وهناك حتى من يعتبر أنه "الحاكم الفعلي".

وسارع الكثيرون ممن كانوا في المقبرة لتحية السعيد الذي كان يقف إلى جانبه مسؤول البرتوكول بالرئاسة.

غير أن أكثر ما أثار الجدل هو مسارعة أحد المشاركين في الجنازة إلى تقبيل يد ناصر بوتفليقة، بعد أن صافحه والتقط صورة "سلفي" معه ثم قبل يده، وهي اللقطة التي أثارت جدلاً واسعًا من التعليقات على مواقع التواصل الاجتماعي.

 


 

إقرأ ايضا