الشبكة العربية

الأربعاء 16 أكتوبر 2019م - 17 صفر 1441 هـ
الشبكة العربية

حول أنها "لن تستمر لأسبوعين دون دعم أمريكا"

فيديو| ​ "الفيصل" يرد على تصريح "ترامب" المهين للسعودية


قال الأمير تركي الفيصل، رئيس الاستخبارات السعودية، السفير السعودي الأسبق في واشنطن، إن المملكة تحملت لسنوات عديدة عبء صداقتها مع الولايات المتحدة، وذلك ردًا على تصريحات سابقة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب حول العلاقة بين البلدين.


وكان الفيصل يجيب على سؤال طرحته عليه الصافية الأمريكية كريستين أمانبور، خلال مقابلة على شبكة (CNN) الأمريكية، حول تصريحات سابقة لترامب، بأن المملكة السعودية لن تصمد لأسبوعين دون دعم أمريكي.

وقال الفيصل في رده، إن "المملكة تعمل عبر التشاور مع الولايات المتحدة أو أي طرف آخر، وآمل أن نتوصل إلى توافق في الآراء بشأن المنافع المتبادلة".

وأضاف أن "السعودية نجحت في البقاء والاستمرار على مدى ثلاثة عقود، دون الاعتماد على حسن النية الأمريكية فقط".

وأكد في الوقت ذاته أن بلاده "لن تنسى وقوف الولايات المتحدة إلى جانبها وقت الغزو العراقي للكويت، والتضحيات التي قدمتها أمريكا في سبيل المملكة"، مشيرًا إلى أن "ذلك سيبقى عاملاً تاريخيًا في العلاقة بين البلدين".


وتابع الفيصل قائلاً: "السعودية وقفت هي الأخرى إلى جانب أمريكا عندما كانت الأخيرة منبوذة في الشرق الأوسط، والمملكة تحملت عبء تلك الصداقة القوية مع واشنطن عبر هجمات شنتها قوى مناهضة لأمريكا في الشرق الأوسط".

واعتبر ذلك "تاريخًا من المنفعة المتبادلة والاحترام المتبادل"، بين البلدين.

كان الرئيس الأمريكي حذر في مطلع أكتوبر الماضي – عشية تفجر مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي داخل قنصلية بلاده في اسطنبول - العاهل السعودي الملك سلمان من أنه لن يبقى في السلطة "لأسبوعين" دون دعم الجيش الأمريكي.

وقال ترامب: "نحن نحمي السعودية. ستقولون إنهم أغنياء. وأنا أحب الملك، الملك سلمان. لكني قلت: أيها الملك- نحن نحميك- ربما لا تتمكن من البقاء لأسبوعين بدوننا- عليك أن تدفع لجيشك".

وأضاف أن الملك سلمان يمتلك تريليونات من الدولارات، وأنه من دون الولايات المتحدة الأمريكية “الله وحده يعلم ماذا سيحدث” للمملكة.

وفي تصريح آخر، قال ترامب مخاطبا الملك سلمان: “ربما لن تكون قادرا على الاحتفاظ بطائراتك، لأن السعودية ستتعرض للهجوم، لكن معنا أنتم في أمان تام، لكننا لا نحصل في المقابل على ما يجب أن نحصل عليه”.

 

 

إقرأ ايضا