الشبكة العربية

الثلاثاء 20 أكتوبر 2020م - 03 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

فوز الغنوشي برئاسة البرلمان يشعل معركة بين الإسلاميين في مصر

الغنوشي
فجّر منشور كتبه القيادي الإخواني والبرلماني الشهير محيي عيسى معركة بين الإسلاميين في مصر.
وكان عيسى قد كتب على حسابه في فيسبوك منشورا يثمّن فيه الأداء السياسي للإسلاميين في تونس.
وأضاف عيسى : " الغنوشى المفكر والسياسى يفوز برئاسة برلمان تونس للأسف عقمت الحركة الإسلامية فى مصر فلم تُنجب مفكرين مثل الغنوشى ومورو ومشعل حماس".
وعقب كتابة عيسي ومباركته للأداء السياسي للإسلاميين في تونس، شن عليه العديد من الإسلاميين هجوما واسعا، وأن ما حدث في تونس، ما هو إلا استيعاب التجربة التي حدثت في مصر، والتي لولاها ما فاز الغنوشي ولا الإسلاميون في تونس بأية مناصب، بحسب زعمهم.
وعلق حساب محمود إبراهيم : " كلامك خطأ و غير احترافي.. تجربة تونس بدلت موقعها و تعلمت من تجربه مصر".
وبادله عيسى الرد بالقول: "  طيب يا سعادة المحترف لم تقل لنا ما هو كلامك الاحترافى ما ذكرته أنت فى تعليقك المختصر يؤيد ما قلته أن الغنوشى وقبل أن يستفيد من تجربة مصر ثقّلته تجربة حياته فى الغرب وتعلم التعامل مع الآخر وانفصل كليا عن تنظيم الإخوان وأصبح له تجربته المستقلة يا ريت تكون قد وصلت الفكرة لك ونصيجتى لا تتعجل بإطلاق الأحكام على من لا تعرفه".
وواصل نفس الحساب الهجوم على " عيسى" بالقول : " لا أعرف ما سر هجومك المتواصل علي الحركة الإسلامية وقد قضيت عمرك فيها و زرت فيها بلدان كثيرة ما هي الإضافة التي أضفتها أنت بعد هذا العمر مثلما فعل الغنوشي.. ما الإضافة الفكرية و الأوراق التي قدمتها لتطور فكرة الحركة إلا فقط النقد المستمر".
وأضاف عيسى في رده : " هو أنت حافظ كلمتين ترددهم من قال لك أنى أهاجم كل ما هو إسلامى من علمك هذا هو مدحنا لتجربة تونس وتركيا والمغرب وغيرهم هل يدخل فى إطار الهجوم على الحركة الإسلامية طيب يا سيدى قل لى ماذا قدمت قيادتكم فى الإخوان من أوراق فكرية أو حتى كتيبات صغيرة ثم هل مطلوب لكل من يكتب وينتقد أو يُبدى رأيا أن يقدم لسعادتك السيرة الذاتية عن سابقة أعماله ثم هل تعتقد انك بكم مقالة كتبتها فى موقع صدقت بعدها انك صرت مفكرا مع صورة لك.. " يا أخى يا ليت ترجمونا من حالة الهسهس التى تنتابكم لكل من يقترب من أصنام صنعتموها وياليتها حتى كانت من العجوة".
يذكر أن البرلمان التونسي انتخب اليوم الأربعاء زعيم حركة النهضة راشد الغنوشي رئيسا للبرلمان التونسي بنسبة 123 صوتا من مجموع 217 صوتا.
 

إقرأ ايضا