الشبكة العربية

الثلاثاء 24 نوفمبر 2020م - 09 ربيع الثاني 1442 هـ
الشبكة العربية

فنانة مصرية تتصدر مواقع البحث بعد الكشف عن ديانتها الحقيقة

عايدة رياض
تصدرت الفنانة المصرية عايدة رياض مؤشرات البحث (تريند) على محرك جوجل، وذلك بسبب ظهور صفحة غير رسمية لها على موقع التواصل الاجتماعي، تداول على أثرها تصريحًا برفضها الإساءة لنبي محمد رغم كونها مسيحية، رغم نفيها امتلاكها لصفحة على فيسبوك، إلا أنها أكدت بعدها في تصريحات صحفية رفضها الإساءة للرسول محمد صلى الله عليه وسلم. 

وكانت عايدة رياض، أوضحت في لقاء سابق ببرنامج «خط أحمر»، على فضائية الحدث اليوم، أنها لا تمتلك صفحات على السوشيال ميديا وليس لها علاقة بالتكنولوجيا، ولا تستطيع التعامل معها، متابعة: «شوفت صورة حد حاطط صورتي وعاملي عمرة، وحد باسمي رادد عليه، وأنا أصلًا مسيحية ومش عندي فيسبوك، وتحدثت وقتها مع أشرف زكي».

ولدت عايدة بالقاهرة في مثل هذا اليوم من عام 1954، وبدأت حياتها الفنية وهي في العاشرة من عمرها،  حيث ظهرت موهبتها في الرقص،  وأثبتت تألقا في الكثير من الرقصات، فهي تمتلك كل مقومات الراقصة الاستعراضية الماهرة من جسم ممشوق متناسق، وأذن موسيقية حساسة للإيقاعات الموسيقية التي كانت تحفظها عن ظهر قلب؛ مما أهلها للانضمام إلى فرقة رضا للفنون الشعبية، والتي اكتسبت خبرة كبيرة؛  لتصبح الراقصة الأولى للفرقة بعد سنوات من السفر والتدريبات الشاقة.
 

إقرأ ايضا