الشبكة العربية

الأحد 27 سبتمبر 2020م - 10 صفر 1442 هـ
الشبكة العربية

" فاجعة .. وتشويه للتاريخ ".. محطات دفاع العيسى عن الهولوكوست

العيسى والهولوكوست
ليست هذه المرة الأولى التي يبعث فيها محمد العيسى أمين رابطة العالم الإسلامي، التي يندد فيها بواقعة الهولوكوست.
مدونون ونشطاء استنكروا ما قام به العيسى عقب رسالة بعث بها إلى سارة بلومفيلد، مديرة متحف الهولوكوست بواشنطن، والتي أعلن فيها تعاطفه مع ضحايا ما يعرف بالمحرقة التي يزعم أن ملايين اليهود قتلوا فيها حرقاً
وأكد العيسى في رسالته ن أي إنكار للهولوكوست تشويه للتاريخ وإهانة للضحايا.
وكان معهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى، قد استضاف في مايو 2018  أمين رابطة العالم الإسلامي، محمد العيسى، في منتدى عقده المعهد بفندق رتز كارلتن بالرياض.
و تطرّق العيسى  حينها لذكرى الهولوكوست، فوصفها بـ "الفاجعة" التي "هزّت الإنسانية" منتقداً من ينكرها.
كما أيّد العيسى السلام مع إسرائيل، و متمنّياً حدوثه لأجل إقرار السلام في المنطقة.
وفي يناير من العام الماضي جدّد العيسى، أمين رابطة العالم الإسلامي، استنكار "الهولوكوست".
ودعا حينها من خلال صحيفة الواشنطن بوست الأمريكية المسلمين إلى تذكره، ورافضاً إنكار وقوعه، حيث احتفلت صفحة "إسرائيل بالعربية" بمقاله الذي تم نشره.
كما حذر العيسى من إنكار "الهولوكوست"، وأبدى تعاطفها مع الضحايا.
ولم يكتف العيسى  بزيارة معسكر بولندي تعرّض فيه يهود للقمع، بل دعا وفدا يهودياً لزيارة السعودية من أجل الهولوكوست.
وفي ذات السياق جدد العيسى في ديسمبر الماضي دعوته المسلمين في المجتمعات الغربية الذين يرفضون الاندماج معها إلى الرحيل إلى بلدان أخرى.
 

إقرأ ايضا