الشبكة العربية

الأحد 15 ديسمبر 2019م - 18 ربيع الثاني 1441 هـ
الشبكة العربية

مشروع قانون بـ"مجلس الشيوخ":

عقوبات أمريكية جديدة على السعودية

congress-m_3


كشف السيناتور بوب مينينديز، عضو مجلس الشيوخ الأمريكي عن إعداد مشروع قانون جديد لفرض سلسلة من العقوبات على السعودية، بما فيها وقف بيع الأسلحة إلى الرياض، على خلفية مقتل الصحفي جمال خاشقجي داخل قنصلية بلاده باسطنبول.

وقال مينينديز، إن قرار الإدارة الأمريكية بفرض عقوبات على 17 سعوديًا على خلفية جريمة مقتل خاشقجي غير كاف، إذ يجب فرض عقوبات جديدة على الرياض.

وأضاف: "مع هذا القانون، يبرهن الكونجرس مرة أخرى على التزامه بالمساءلة وحقوق الإنسان"، وتابع: "يجب إجراء تحقيق شفاف، ومقبول في جريمة قتل جمال خاشقجي".

ويتضمن مشروع القانون وقف جميع مبيعات الأسلحة التي تم التعهد بها للمملكة العربية السعودية، وتشمل الذخائر والقنابل، والصواريخ، والطائرات الحربية، والدبابات، والمركبات المسلحة.

ويطالب مشروع القانون بفرض عقوبات إجباربة على جميع الأشخاص المسؤولين عن جريمة مقتل خاشقجي، وإعداد تقرير حول انتهاكات حقوق الإنسان في السعودية وتقديمه للكونجرس.
وكانت الولايات المتحدة أعلنت الخميس فرض عقوبات على 17 سعوديًا على خلفية جريمة قتل خاشقجي، من بينهم سعود القحطاني المستشار السابق لولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، والقنصل السعودي العام في إسطنبول محمد العتيبي، وماهر مطرب، وهو مسؤول سعودي رفيع المستوى، متهم بتنسيق عملية القتل.

وتم فرض العقوبات بموجب ما يسمى بـ"قانون ماجنيتسكي"، الذي يخول للإدارة الأمريكية فرض عقوبات على متهمين بانتهاك حقوق الإنسان، تشمل تجميد أصولهم، وحظرهم من دخول الولايات المتحدة.


غير أن السيناتور، بوب كوركر، اعتبر أن قرار وزارة الخزانة الأمريكية بفرض عقوبات على 17 سعوديًا لدورهم في جريمة مقتل خاشقجي خطوة "مهمة" لكن "غير كافية"، داعيًا الإدارة الأمريكية إلى فرض عقوبات إضافة على الرياض.

وأضاف في تغريدة له عبر حسابه على موقع التدوينات القصيرة "تويتر": "قرار العقوبات الأمريكية على 17 سعوديًا في إطار قانون ماجنيتسكي، "خطوة مهمة" لكن "غير كافية"، معربًا عن أمله أن "يتضمن القرار أيضًا عقوبات إضافية".

وتابع: "في الوقت الحالي لدي الكثير من المخاوف بشأن مسار المملكة العربية السعودية، وأعتقد أنه يجب أن تدفع الثمن".

وقال إنه تقدم بطلب لعقد اجتماع رفيع المستوى، مع وزير الخارجية مايك بومبيو، ومديرة الاستخبارات الأمريكية جينا هاسبل، لمناقشة جريمة مقتل خاشقجي ، وأنشطة المملكة العربية السعودية في اليمن.

وأوضح أنه "من المهم جدًا أن يوضحوا لمجلس الشيوخ، وذلك بسبب المخاوف عالية المستوى ومطالب متزايدة للتحرك داخل مجلس الشيوخ".

 
 

إقرأ ايضا