الشبكة العربية

السبت 04 أبريل 2020م - 11 شعبان 1441 هـ
الشبكة العربية

عبد الماجد: والد محمود البنا "مجرم".. ونجله "شهيد"

محمود البنا وراجح
وصف المهندس عاصم عبد الماجد عضو مجلس شورى الجماعة والد الضحية محمود البنا بـ"المجرم"، ونجله بـ " الشهيد".
وكتب عبد الماجد على صفحته الرسمية في فيسبوك :" أولا نترحم على محمود البنا الشهيد الشهم".
وثانيا نقول لوالده : الآن تصرخ وتقول انتصر الظلم على العدل.. يا منسق حركة تمرد لقد انتصر الظلم يوم استدعيتم الجيش للانقلاب ذق.. أطال الله عمرك في البكاء على ولدك".
وأضاف عبد الماجد: الشماتة في المجرم محمد البنا الذي حرض على قتل المسلمين وشجع الانقلاب.. الشماتة فيه شعور قلبي لا يمكن للإنسان منعه.. هو شيء متوافق مع فطرة الإنسان (السوي)، خاصة عندما تأتيك الحكمة الربانية واضحة جلية في قصته العجيبة.
وتابع قائلا عن والد البنا : لقد ساهم في قفز البلطجية الكبار على السلطة بقوة الدبابة فعوقب بقتل ابنه بيد بلطجي صغير، منوها أنه لا يمكن منع عشرات آلاف المظلومين الذين تسبب أمثال هذا المجرم في قتل أولادهم وآبائهم وذويهم.. لا يمكن منعهم من الشماتة فيه، وأما ابنه فلا ذنب له فيما فعله أبوه.. بل هو شهيد إن شاء الله.
يذكر أن محكمة جنايات الطفل بشبين الكوم بمحافظة المنوفية قضت برئاسة المستشار باهي حسن، بمعاقبة المتهمين بقتل محمود البنا، والمعروف إعلاميا بـ"شهيد الشهامة"، بالسجن على المتهم الأول محمد راجح 15 عاما.
وعقب صدور الحكم قال محمد البنا، والد الضحية محمود البنا، إنه كان يتوقع أن يكون هناك استثناء بحكم يشفي غليله.
وأضاف في مداخلة على قناة «إم بي سي مصر»: " لا أشكك بالقضاء، لكنى كنت أتمنى إعدام الجاني".
وأوضح أن أهالى ومحامي المتهمين كانوا دائما يتعمدون استفزازنا، وإطلاق النكات السخيفة علينا، والاستهزاء بـ "شهيد الشهامة"، والتقليل من القضية والاستهانة بدماء ابنى.

 

إقرأ ايضا