الشبكة العربية

الثلاثاء 17 سبتمبر 2019م - 18 محرم 1441 هـ
الشبكة العربية

عبد الماجد : كاريزما " محمد علي" فاقت قيادات الإسلاميين المتجمدة

عبد الماجد
قال المهندس عاصم عبد الماجد عضو مجلس شورى الجماعة الإسلامية إن رجل الأعمال محمد علي صارت له " كاريزما"، فاقت العديد من كاريزما القيادات الإسلامية.
وكتب عبد الماجد على صفحته الرسمية في فيسبوك :"  مرة ثانية نقول:
الولد صار بطلا شعبيا وأصبح مؤهلا ليكون قائدا جماهيريا.. مثلما صار عبد الناصر قائدا جماهيريا مع كل ما فيه.. ومثلما كان تشرشل قائدا لجماهير بلاده بل لأوربا.. مثلما صار هتلر قائدا للجماهير الألمانية مع غطرسته وغلوه وجنونه ".
وأضاف عبد الماجد أن الذي صنع نجومية مجمد علي (رغم تواضع إمكانياته الشخصية) أمور أهمها:
1) خلو الساحة من متصدر يصلح لالتفاف الجماهير حوله.. خصوصا بعد التصريحات الكارثية لبعض القادة ممن يفترض فيهم أنهم يقودون المشهد.
وأوضح عبد الماجد أنه من عيوب التيار الإسلامي في مصر أنه يصدر القيادات التنظيمية للجماعات ويريد أن تلتف حولها الجماهير مع أن هذه القيادات في الغالب لا تمتلك أي كاريزما.
2) ضعف حجة الخصم الذي اختار محمد علي توجيه ضرباته إليه أعني السيسي.
3) توقيت ظهوره وهو وقت تأكد فيه الجميع من فشل السيسي وعانى فيه الجميع من سياساته وسرقاته.
4) العزف على وتر يمس الجماهير أعني الحالة الاقتصادية.. بخلاف ما فعله الإخوان من عزفهم المتكرر على وتر الشرعية الذي لا يتفاعل معه أكثر المصريين للأسف.
وتابع عبد الماجد في حديثه أنه في تقديري أن محمد علي سيصعد حملته حتى يدفع الناس للثورة، منوها أن  نجاح مشروع الثورة هذا أو فشله فشيء آخر يتوقف على عوامل كثيرة أخرى أكبر من محمد علي كثيرا.
وأشار عبد الماجد في حديثه إلى أنه ليس من اللائق أن يحاول بعضهم التعامل مع قراءاتي للمشهد باعتبارها اختياراتي وتفضيلاتي.. كما قرأت لبعض المعلقين استنكارا لتفضيلي محمد علي ليكون قائدا للثورة.. نحن هنا نرصد فقط ما نراه ولا نصنع الحدث.
 

إقرأ ايضا