الشبكة العربية

الجمعة 25 سبتمبر 2020م - 08 صفر 1442 هـ
الشبكة العربية

"ضاحي خلفان" يسب "أبوتريكة" بعد اتهامه الإمارات بـ "الخيانة"

3807b0ff86183c6aef186f925ca9c888

شن الفريق ضاحي خلفان، نائب رئيس شرطة دبي، هجومًا شرسًا على محمد أبوتريكة، نجم منتخب مصري السابق لكرة القدم، إثر تغريدته عما وصفه بـ"سقوط الأقنعة"، بعد إعلان اتفاق السلام بين الإمارات وإسرائيل.

وقال أبوتريكة في تغريدته التي نشرها عبر صفحتها الرسمية على موقع "تويتر": "سقوط الاقنعة مهم في سبيل تحرير فلسطين والمسجد الأقصى.. قضية فلسطين قضية وعي شعوب لا اتفاقات حكام او معاهدات دول وصدق الله حين قال (وَلَن تَرْضَىٰ عَنكَ الْيَهُودُ وَلَا النَّصَارَىٰ حَتَّىٰ تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ).... التطبيع خيانة".


ورد خلفان بتغريدة نشرها عبر صفحته الرسمية على "تويتر" قال فيها: "محمد أبو تركية ينتقد الإمارات التي أعلنت علاقات مع إاسرائيل البارحة ويبوس كف حمد بن خليفه الذي أرسى علاقات مع إسرائيل أكثر من عشر سنوات... أيها الشحاذ للريال القطري... اخرس".

وأضاف في تغريدة منفصلة: "كل الذين ينتقدوننا بشدة على اتفاقية العلاقات مع اسرائيل لهم علاقات مع اسرائيل أكثر من ربع قرن اما تركيا فأكثر من نصف قرن من العلاقات مع اسرائيل... إيش هذه الفلسفة يا زعران تركيا ويا حريم السلطان".


والخميس، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، توصل الإمارات وإسرائيل إلى اتفاق لتطبيع العلاقات واصفا إياه بـ"التاريخي".

وعقب إعلان ترامب الاتفاق، أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أن حكومته متمسكة بمخطط الضم، رغم أن بيانا مشتركا صدر عن الولايات المتحدة وإسرائيل والإمارات، أشار إلى أن تل أبيب "ستتوقف عن خطة ضم أراض فلسطينية".

ويأتي إعلان اتفاق التطبيع بين تل أبيب وأبو ظبي، تتويجًا لسلسلة طويلة من التعاون والتنسيق والتواصل وتبادل الزيارات بين البلدين.

وبذلك تكون الإمارات، الدولة العربية الثالثة التي توقع اتفاق سلام مع إسرائيل، بعد مصر عام 1979، والأردن 1994.

وقوبل الاتفاق بتنديد فلسطيني واسع من القيادة وفصائل بارزة، مثل "حماس" و"فتح" و"الجهاد الإسلامي"، فيما عدته القيادة الفلسطينية، عبر بيان، "خيانة من الإمارات للقدس والأقصى والقضية الفلسطينية". 


 

إقرأ ايضا