الشبكة العربية

الأحد 25 أكتوبر 2020م - 08 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

صور وفيديوهات.. كارثة إنسانية "عدن تختفي تحت السيول"

سيول عدن

تعرضت مدينة عدن في الجنوب اليمني لكارثة إنسانية غير متوقعة، حيث أجهزت السيول على كل مقومات الحياة في شوارع المدينة، وأخذت في طريقها البشر والحجر.
وكان نشطاء قد تداولوا  في مواقع التواصل الاجتماعي صورا وفيديوهات للسيول التي شوهدت وهي تغمر الشوارع وتجرف السيارات والممتلكات.
وأغرقت السيول  شوارع وأحياء المدينة ما أسفر عن وفاة  3 أشخاص بينهم طفل.

وقد شهدت المدينة منذ فجر اليوم  أمطارا غزيرة، تسببت بتدفق السيول، ما أدى إلى جرف ثلاثة أشخاص بينهم طفل في مديرية المعلا.
 وأفادت مصادر محلية أن مياه الأمطار والسيول غمرت شوارع المدينة وجرفت عشرات السيارات.
كما دخلت السيول لمئات المنازل والمحال التجارية متسببة بخسائر مادية فادحة بالمدينة.
من جانبه وجه الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، باتخاذ المعالجات والتدابير اللازمة لإغاثة أبناء وساكني عدن لتجاوز تبعات وآثار الأمطار والسيول وما ترتب عنها من تداعيات وأضرار جسيمة في الأرواح والممتلكات والبنى التحتية.
وذكرت وكالة الأنباء اليمنية الرسمية، أن الرئيس شدد أيضا على ضرورة تفعيل عمل اللجان الميدانية المعنية بالإغاثة والإنقاذ والإسعاف والإيواء والحصر والمواساة لكل الضحايا والأضرار المترتبة على ذلك.

 

ونشر الإعلامي أحمد منصور عددا من الصور والفيديو تكشف حجم الكارثة، وعلق قائلا : " اليوم غرقت عدن فى السيول بشكل غير مسبوق  وخلال ساعات امتلأت شوارعها بحصى الجبال الذى جرفته السيول".
وأضاف : سيول عدن جرفت كل شيء فى طريقها السيارات والشاحنات والبشر والحجر وحصى الجبال وخلال سويعات أصبحت عدن تحت التراب اللهم الطف بعبادك.




 

إقرأ ايضا