الشبكة العربية

الأحد 20 أكتوبر 2019م - 21 صفر 1441 هـ
الشبكة العربية

صحفي شهير عن فرخ الإخوان بـ "موور" : ربنا يهني سعيد بسعيدة

عزوز
استنكر الكاتب الصحفي سليم عزوز ما تم نشره عن ترشح القيادي بحركة النهضة عبد الفتاح مورو، وأن النهضة هي الفرع الأنضج في جماعة الإخوان الأم.
وكتب عزوز على حسابه في فيسبوك : " لا هى أنضج ولا هى تفرق، مضيفا "إلى الذين قاموا بزفة المعلم لحركة النهضة باعتبارها الأنضج من الجماعة الأم في مصر.. أصلا الشيخ راشد الغنوشي كان مع خوض الإخوان الانتخابات الرئاسية في مصر، فلما حدث ما حدث، ظهر في صورة الحكيم، وتعامل على أنه الأستاذ المعلم، بحسب وصفه.
وأضاف عزوز : الفرق بين التجربتين، ليس في أن الغنوشي قضى غربته القسرية في لندن بينما قضاها الإخوان في السعودية... الفرق في أن الجيش التونسي بعيد عن السياسة والحكم.. " ربنا يهني سعيد بسعيدة".
يأتي هذا في الوقت الذي وصف فيه رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي أن ترشح مورو هو هدية النهضة للتونسيين.
وأضاف الغنوشي في تصريحات صحفية أن النهضة أهدت الشعب التونسي أفضل من لديها، مؤكدا أن مورو شخصية تستحق الترشح، فقد خدم تونس من مواقع عدة، وتقلد العديد من المناصب، وبالتالي قد يمثّل الأمل والغد الأفضل للشارع التونسي.
وأوضح أن  مورو أفضل من "العصفور النادر" الذي كانت تبحث عنه الحركة منذ فترة، إذ تتوفر في الرجل صفات متعددة، من الخبرة والثقافة والإلمام بالقانون والتكوين، وهي الشروط التي قد لا تتوفر في بقية المرشحين الآخرين.
 

إقرأ ايضا